رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها

منطقة الاعضاء


كلمة الادارة
يسعدنا انضمامكم إلى أسرة ( رابطة محبى اللغة العربيةبمساهماتكم المتميزة في أقسام الرابطة المختلفة بالمنتدى. * يمنع منعا باتا نشر أي مساهمة تتعلق بالتسويق التجاري لأي سلعة الرجاء مراجعة القوانين
 

أهلا وسهلا بك إلى رابطة محبي اللغة العربية.

البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

www.rabitaara.forumegypt.net


مرحبا بك عزيزى الزائر فى رابطة محبي اللغة العربية.

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

www.rabitaara.forumegypt.net



آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
مع اللغويين / الفرّاء
كيفية كتابة مقال مميّز
النبر أساسه التقطيع الصوتي ويستثمر في القرائية والأداء القرائي
أشتات في النحو والصرف
النحو .. بطاقة تعريف
مالفرق بين أثرا بعد عين وأثرا بعد خبر؟
لنتعلم كيف نُجَوِّدُ الخط العربي
إلى حضرتهِ
مقدمة عن أسماء من ( نساء حول الرسول )
استبيان حول الاستايل الجديد
الثلاثاء 16 أكتوبر 2018, 11:45 am
الإثنين 15 أكتوبر 2018, 4:29 pm
الإثنين 15 أكتوبر 2018, 4:01 pm
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:33 am
الأحد 14 أكتوبر 2018, 10:55 am
الإثنين 08 أكتوبر 2018, 11:35 pm
الإثنين 08 أكتوبر 2018, 11:35 am
الأحد 07 أكتوبر 2018, 5:14 pm
الأحد 07 أكتوبر 2018, 5:05 pm
الأحد 07 أكتوبر 2018, 4:57 pm
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف

شاطر | 
 

 فضل صلاة الضحى

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم بشرى




الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 261
تاريخ الميلاد : 06/03/1968
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 13/02/2018
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : أستاذة لغة عربية
المزاج : الرضا بنعم الله
تعاليق : هاوية لنظم الشعر وكتابة القصة والدراسات النقدية




مُساهمةموضوع: فضل صلاة الضحى    الثلاثاء 02 أكتوبر 2018, 1:00 pm


إن الصلاة هي من أعظم القربات لله عز وجل فقد فرض الله علينا خمس صلوات في اليوموالليلة وجعل أجرها إلى خمسين صلاة كما سَنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم لنا صلاة التطوع للتقرب بها الى الله عز وجل ورفع الدرجات وزيادة الحسنات ومن بين هاته الصلوات (صلاة الضحى) فقد كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصليها وأرشد أصحابه على المواظبة عليها ورغبهم في أدائها وعدم تركها وذلك لأهميتها فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: (أوصاني خليلي بثلاث، لا أدعهن حتى أموت: صوم ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، ونوم على وتر.) . والشاهد من هذا الحديث (لا أدعهن حتى أموت) فقد وصى رسول الله صلى الله عليه وسلم أبا هريرة رضي الله عنه على عدم ترك هاته الطاعات حتى الممات .
كما أن صلاة الضحى تجزئ عن المرء صدقة يومه فعن أبي ذر الغفاري رضي الله عنه عن الني صلى الله عليه وسلم قال:( 
يصبح على كلِّ سلامى من ابن آدم صدقةٌ: تسليمه على من لقي صدقةٌ، وأمره بالمعروف صدقةٌ، ونهيه عن المنكر صدقةٌ، وإماطته الأذى عن الطريق صدقةٌ، وبضعة أهله صدقةٌ، ويجزىء من ذلك كله ركعتان من الضحى)
السلامى: هي الأعضاء أو العظام والمفاصل وقد قال العلماء من أهل الفقه والحديث وعدد السلامى في كل إنسان ثلاثمائة وستون عضوا أو مفصلا
 
إذا فعلى كل واحد من الناس أن يتصدق كل يوم تطلع فيه الشمس بثلاثمائة وستين صدقة
، وهذا مما لا يقدر الإنسان على فعله ولذلك فقد أرشد النبي صلى الله عليه وسلم على ركعتين من الضحى تجزئ عن كل الصدقات التي تلزم الإنسان على كل عضو من أعضائه وكل مفصل من مفاصله 
لذلك لا تدعوا هاته العبادة العظيمة تفوتكم ولا تضيعوا أجرها ، والمداومة عليها تجلب محبة الله لعبده كما جاء في صحيح البخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه 
قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (إن الله جل وعلا يقول : وما يزال يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ويده التي يبطش بها ورجله التي يمشي بها فإن سألني عبدي أعطيته وإن استعاذني أعذته)  
وكما أخبرنا رسول الله صلى الله عليه وسلم أن من حافظ على العمل الصالح وهو صحيحا مقيما فلا يفوته أجره إذا حبسه المرض أو أشغله السفر كما في الحديث الذي رواه البخاري في صحيحه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: 
(إذا مرض العبد، أو سافر، كتب له مثل ما كان يعمل مقيما صحيحا). 
وقد قال أهل العلم أن وقت صلاة الضحى يبدأ من إرتفاع الشمس قيد رمح  إلى قبيل الزوال وأداؤها في آخر الوقت أحسن إن تيسر ذلك لقوله صلى الله عليه وسلم (صلاة الأوابين حين ترمض الفصال) ومعنى ترمض الفصال حين تحتر الشمس على أولاد الإبل ، واقلها ركعتين وإن صليت أربعا أو ستا أو ثمانا أو أكثر من ذلك فلا بأس على حسب التيسير وليس فيها حد محدود ولكن النبي صلى الله عليه وسلم حث على ركعتين اثنتين كما ورد في الحديث السابق (أوصاني خليلي بثلاث، لا أدعهن حتى أموت: صوم ثلاثة أيام من كل شهر، وصلاة الضحى، ونوم على وتر.)  وصلاها أربع كما جاء في صحيح مسلم عن عائشة رضي الله عنها قالت : (
كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الضحى أربعا ويزيد ما شاء الله )  وصلاها ثمانية كما ورد في سنن أبي داود عن أم هانئ رضي الله عنها : أنها رأت النبي صلى الله عليه وسلم (صلى يوم فتح مكة الضحى ثمان ركعات )  ومن زاد على ذلك فلا حرج عليه لانه جاء في حديث عائشة رضي الله عنها ( ويزيد ما شاء الله ) والامر في هذا واسع 
فلا نترك هذا الخير الكثير يفوتنا ولا نترك أوقتنا تذهب سدى فالكيس من دان نفسه ، وعمل لما بعد الموت ، والعاجز من اتبع نفسه هواها ، وتمنى على الله الأماني: ( كُلُّ نَفْسٍ ذَائِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَنْ زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ وَمَا الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلَّا مَتَاعُ الْغُرُورِ) (آل عمران: 185) 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فضل صلاة الضحى
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة محبي اللغة العربية :: ملتقى العلوم الإسلامية :: الفقه والحياة ( س و ج )-
انتقل الى:  
جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها ولا تمثل بالضرورة وجهة نظر المنتدى
جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لـ رابطة محبي اللغة العربية
تحويل وبرمجة : خادم الاسلام