منتدى رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها


مجلة تخصصية في علوم اللغة العربية ، لخدمة طلاب وأصدقاء لغتنا ، ونشر الخير والعطاء حفظا للغة القرآن الكريم
 
البوابةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
ما تكتبه تحت مسئُوليتك ، فالكلمة أمانة ، نحن نلتزم بالأخلاق والقيم الفاضلة ، نرجو أن تكون أفضل منا بسلوكك وأخلاقك**

(تسجيلك باللغة العربية) باسمك الحقيقي أو بمعرف عربي مفهوم . يسعدنا ويشرفنا ، ويجعلك من أسرة المنتدى
أهلا بك يا فيلالي عبدالحق ، إيجابيتك في التواصل والمساهمة تتيح لنا الاستفادة من أفكارك القيمة ، وترشحك للإشراف عندنا ،فخير الناس أنفعهم للناس،وهدفنا :تبادل المعرفة والثقافة والحوار الهاديء المفيد والمُثْري للموضوعات ، وشكرا لك
شكر وتقدير لبدء نشاط عدد 93 عضوا من إجمالي الأعضاء اليوم وهم 492عضوا **ساهموا ب 3853 مساهمة ، وبقية الأعضاء صفرا**دعوة للمعلمين بالإسهام في خدمة الطلاب بمساهماتهم الإيجابية

إعلان ودعوة : لجميع أعضاء المنتدى الكرام بالتسجيل في الموقع الجديد للمنتدى تحت هذا الرابط لنتواصل مع العطاء http://www.almolltaqa.com/rabeta/forum.php?styleid=4


أسرة إدارة المنتدى تهنيء كل عضو منها في مناسباته السعيدة ، وتشارك كل عضو منها بمواساته في آلامه وأحزانه

شاطر | 
 

 في واحة الشعر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمرعيد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/04/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين


مُساهمةموضوع: في واحة الشعر   الخميس 25 أبريل 2013, 11:30 am

لم يكتبِ الشعراءُ شعرهم
لتأتنا على بساط الجمال والروعة ،عبثاً....

وهم أصحاب الحس المرهف ،والقريحة العذبة..
لكنهم سطروا ماسطروه بعد تجربة،أو معاناة ،
ومن أجل هدف وغاية ...
تعالوا معنا نقلّب أوراقهم،نبحث فيها عن الغرض والمناسبة
فقد نلقى فيها زاداً لنافي هذه الحياة...


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمرعيد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/04/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين


مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الخميس 25 أبريل 2013, 11:31 am

<P align=center><B>
<BLOCKQUOTE>
لا تقطعن ذنب الأفعى وتتركها.. إن كنت شهماً فأتبع رأسها الذنبا
هذا البيت لأبي أُذينة من قصيدة له يغري فيها الأسود بن المنذر بقتل آل غسان وكانوا قتلوا أخاً له،
ويقول أبو أذينة في أول القصيدة:
ما كل يوم ينال المرء ما طلبا.. ولا يسوغه المقدار ما وهبا
ثم يقول:
لا تقطعن ذنب الافعى وترسلها.. ان كنت شهما فأتبع رأسها الذنبا
إن تعف عنهم قول الناس كلهم.. لم يعف حلماً ولكن غفوه رهبا
وكان أبو أذينة ابن عم ملك الحيرة الاسود بن المنذر ،
فخرج ابو أذينة مع الاسود لحرب غسان وانتصر الاسود عليهم وأسر عدة من ملوكهم،
فقتل بعضهم وأراد ان يعفو عن البعض الآخر،
إلا أن أبا أذينة هذا أغراه بقتلهم فقتلهم.
</BLOCKQUOTE></B>
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمرعيد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/04/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين


مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الأحد 28 أبريل 2013, 10:53 am

ما كل ما يتمنى المرء يدركه ٠٠تجري الرياح بما لا تشتهي السفنُ
من منا
، لا يعرف هذا البيت؟!

أو لم يتغنَّ به في موقف مر عليه في حياته؟!.. لا أحد!
بيت ٌمن أشهر أبيات الشعر على الإطلاق،
لقرب معناه إلى الأذهان، و لبراعة التشبيه المتضمن في البيت، و لتضمنه مثلا جميلا،
هذا البيت هو ضمن رائعته الشهيرة (بم التعللُّ)،
و قد نسجها المتنبي إثر سماعه لخبر نعيه في مجلس سيف الدولة الحمداني،
فتأثر من ذلك تأثرا بالغا، شديدا، نضحتْ به قصيدته، المفعمةُ بالإحساس، النابضةُ بالحزن العميق، المزدانةُ بالحكم.
و التي فيها بيت من أجمل أبيات الشوق:

ما في هَوَادِجِكم من مُهجتي عِوَضٌ ٠٠٠ إنْ مُتُّ شَوْقاً وَلا فيها لهَا ثَمَنُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سيد يوسف مرسى
عضو فضي
عضو فضي


مشرف
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 373
تاريخ الميلاد : 31/12/1957
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 28/04/2013
الموقع : 01114306848
العمل : أعمل فنى أول كهرباء
المزاج : الدين والأدب والشعر
تعاليق : الحمد لله رب العالمين والصلاةوالسلام على سيد الخلق أجمعين
وبعد
حبى لله هو الأولى وحبى للكمة الطيبة هو الطري




مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الثلاثاء 30 أبريل 2013, 2:55 pm

السلام عليكم الأخت الكريمه سمرعيد تحياتى الحاره
أقف مبهرا أمام هذا العمق والإطلاع ولاأملك إلا أن أقول وفقك الله وزادك خيرا
ومصداقا لطرحك هذان بيتان من قصيدة لى (تدحرج اللب فمالت قواعدى ؛؛؛ونامت عيونى فطمست معالمى
( أبكى الأنيس حين فراقه ؛؛؛فهل صان الخليل صحبتى )
فأبيات الشعراء دموع ؛وسكوتهم غرق فى بحر الهموم وضحكهم ألسنة من لهيب الجوف للفراغ
تحياتى الحاره //سيد يوسف مرسى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد الرحيم محمود
عضو جديد
عضو جديد


مصر
ذكر
عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 07/05/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين

مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   السبت 11 مايو 2013, 5:49 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تغلبت على صعوبات دخولي إلى هنا وأنا معك من الآن إن شاء الله تعالى .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد الصاوى
مشرف فن البلاغة
مشرف فن البلاغة



مصر
ذكر
عدد المساهمات : 32
تاريخ الميلاد : 20/10/1974
العمر : 42
تاريخ التسجيل : 13/05/2013
الموقع : نادى أدب سوهاج
العمل : معلم لغة عربية
المزاج : غائم أحيانا
تعاليق : الحمد لله رب العالمين



مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الإثنين 20 مايو 2013, 5:40 pm

تحياتى البيضاء

أريد لأنسى ذكرَها فكأنما – تمُثَلُ لي ليلى بكل مكان

أقف كثيرا أمام أبهاء هذا البيت ،وظلاله الدلالية والجمالية ، وما يكنزه من إيجاز يتهادى فى النفس تموجات من فرح وذكرى وحنين ومشاهد وجد ، إن البيت يحمل تشبيها فذا من أروع تشبيهات الشعر العربى ، تُمثل لى ليلى بكل مكان


مشرف فن البلاغة والمعاني والبديع والتحليل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمرعيد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/04/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين


مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الإثنين 21 أكتوبر 2013, 2:00 pm


 
 
وهل يخفى القمر!!
الكثير يرددها عند لقائه بمن يراه بعين الرضا والحب

من قائل هذه العبارة
وبمن قالها؟؟
الشاعر عمر بن أبي ربيعة
شاعرأموي معروف بالغزل ولد في المدينة سنة 644م من بني مخزوم من قريش.
كان ينتمي إلطبقة اجتماعية راقية عمّ فيها الترف واللهو والغناء.
كان عمر شاباً وسيم الطلعة،أنيق الهندام، مدلّلاً، انقطع إلى حياة اللهو، شغله الشاغل أن يلتقي الحسناوات فيموسم الحج وأن يقول فيهن شعراً.
له ديوان كامل في الغزل تخلله بعض الأبياتالمتفرقة في الفخر والوصف.
عندما تقدمت به السن انقطع إلى حياة التوبة والنسك توفي سنة 711م .

المعنى العام للقصيدة والمناسبة:

عندما وقف الشاعر على أطلال محبوبته ،ذكرّته الأطلال بمحبوبته وحوارها مع صديقاتها حول عمر وصفاته وسَرَدَذلك على ألسنتهن بشكل قصصي محبب إلى النفس جامعا بين أسلوب الشعر وطبيعة القصةوعناصرها .
وأظهر من خلال الأبيات أنه معشوق لا عاشق
وقد أجاد صياغة الحوار بين أفراد القصة بطريقة مشوقة
ففي أثناءتناول الفتيات سيرة عمر وتناول صفاته رأينه وقدأتى بفرسه مسرعا وقد وصف الشاعر فرسه بالأغر أي الذي في جبهته قطعة بيضاء وهذا مايستحسن في الخيل العربي حين أقترب منهن
قالت الفتاة الكبرى : هل تعرفن الفتى ؟
فردت الفتاة الوسطى : نعم هذا عمر ردت الفتاة الصغرى وقد أضاع عقلها الهوى وهي تتعجب : هل يخفى القمر !
إن هذا حبيب لنا لم يقصد زيارتنا ولكن أرسلته الظروف والقدر إلينا ،
وكان مجيء عمر مع دخول الليل وقد فاحت من ثيابه رائحةالعطر الفواحة وقد رش بعض قطرات الماء على ثوبه فزادته جمالا وقد أتينا وهذا مانتمناه ..

هيج القلب مغان وصير  دارسات ، قد علاهن الشجر
ورياح قد أزرت بها  تنسج الترب فنونا ، والمطر
ظلت فيه ذات يوم ، واقفا  أسأل المنزل ، هل فيه خبر
للتي قالت لأتراب لها  قطف فيهن أنس وخفر
إذ تمشين بجو مؤنق نير النبت تغشاه الزهر
بدماث سهلة زينها  يوم غيم لم يخالطه قتر
قد خلونا ، فتمنين بنا  إذ خلونا اليوم ، نبدي ما نسر
فعرفن الشوق في مقلتها  وحباب الشوق يبديه النظر
قلن ، يسترضينها منيتنا  لو أتانا اليوم في سر عمر
بينما يذكرنني أبصرنني  دون قيد الميل ، يعدو بي الأغر
قالت الكبرى أتعرفن الفتي ؟  قالت الوسطي : نعم ، هذا عمر
قالت الصغرى وقد تيمتها  قد عرفناه وهل يخفي القمر
ذا حبيب لم يعرج دوننا  ساقه الحين إلينا والقدر !
فأتانا ، حين ألقى بركه  جمل الليل عليه واسبطر
ورضاب المسك من أثوابه  مرمر الماء عليه ، فنضر
قد أتانا ما تمنينا وقد  غيب الإبرام عنا والقدر

 
 

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى


مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1369
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 71
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الثلاثاء 22 أكتوبر 2013, 10:46 pm

تشريفك أخي أستاذ عبد الرحيم محمود لمنتدى رابطة محبي اللغة العربية
يسعدني ويسعد أسرة المنتدى
فأهلا بك وبإبداعاتك الأدبية 
شعرا ونثرا 
وحوارا
ونقدا وتعليقا
ومتابعة 
وإثراء بالعطاء القيم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى


مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1369
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 71
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الثلاثاء 22 أكتوبر 2013, 10:50 pm

أستاذة سمر عيد
موضوعك في غاية الروعة
ويكفي أن اجتذبت 
عقولا وقلوبا تنبض بالمشاعر الأدبية الراقية
أسعد بكلماتك وحواراتكم معا
حول ما تطرحونه من 
أبيات وأشعار لنتوصل منها إلى:
عن الغرض والمناسبة 
فقد نلقى فيها زاداً لنافي هذه الحياة...

تحياتي للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
سمرعيد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/04/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين


مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الأحد 10 نوفمبر 2013, 11:57 am

و لما صار ودُّ الناس خِبًّا ٠٠٠٠٠٠٠جزيتُ على ابتسامٍ بابتسامِ


و الخِبُّ : المكر و الخداع . يقول : و لما صار الحب الذي يدَّعيه الناسُ كذبًا و نفاقًا ، باتت أفعالهم التي يصطنعونها مُنبتَّةً منقطعة عن التعلُّقات القلبية الصادقة ، 
و ما هي إلا بهارج و ظواهر لما لا حقيقة له و لا جوهر . و إني كنتُ أصافي الودَّ كلَّ من صافاني تكرمةً ، و أصدقه المشاعر و الأفعال ،
فتكون تصرُّفاتي أثرًا من آثار صدق مشاعري ، و نتيجةً من نتائج مصافاتي ، و غصنًا تفرَّع على أصل حبِّي ، و مظهرًا من مظاهر مجازاتي الصادقة .
أما بعد أن صار حال الناس كذلك ، علمتُ أنه لا يلزمني أن أجازيهم بشيء يجاوز أفعالهم الظاهرة ، بل لا يقتضي شرف أخلاقي و علوُّ مرتبتي إلا أن أجازيهم بظاهرٍ مثلِه . 
فهذا بيان سرِّ مقابلة المتنبي الابتسامَ بالابتسام في المجازاة . 


قال ابنُ جنِّي : "كان كافور يبتسم إليه إذا لقيه حتى أنشد هذا البيت ،
فصار لا يبتسم إليه ." !!


 مع أطيب  تمنياتي للجميع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سمرعيد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 22
تاريخ التسجيل : 22/04/2013
تعاليق : الحمد لله رب العالمين


مُساهمةموضوع: رد: في واحة الشعر   الأحد 10 نوفمبر 2013, 11:59 am

امرؤ القيس يرثي نفسه
بعد ارتدائه حلة مسمومة



امرؤ القيس الملك الضليل، له قصائد جميلة في رثاء نفسه، حين علم أن الموت مدركه، فقد ألبسه ملك الروم حلة مسمومة، حين ذهب مستنجدا به، لأخذ الثأر من قاتل أبيه، ووصلت الوشاية بالشاعر الى ملك الروم، فألبسه تلك الحلة، لانعلم لماذا غضب عليه ملك الروم، وألبسه تلك الحلة المسمومة، وهو قد لجأ إليه للاستنجاد به لأخذ الثأر ؟ هناك حلقة مفقودة في هذه القصة، وصل أنقرة، وأحس بدنو الأجل، وان الموت قريب من روحه، وكان حينذاك قرب جبل عسيب، حيث دفنت امرأة، فانشد قصيدته البائية :


أجارتنا إن الخطوب تنوب
وإنى مقيم ما أقام عسيب
أجارتنا إنا غريبان ههنا
وكل غريب للغريب نسيب
فإن تصلينا فالقرابة بيننا
وإن تصرمينا فالغريب غريب
أجارتنا ما فات ليس بؤوب
وما هو آت فى الزمان قريب
وليس غريبا من تناءت دياره
ولكن من وارى الترابُ غريب


ففي كلمات أمريء القيس حزن شديد، ولوعة كبيرة، فهو مدرك انه ميت، وأنه مقضي عليه، دون ذنب، اقترفته يداه،وانه سيبقى في المكان الذي فيه جبل عسيب، 
و يخاطب جارته المتوفاة قائلا لها: أنهما غريبان وان كل غريب للغريب نسيب، فان رغبت بوصلنا فالقرابة تربط بيننا، وان قطعتِ وصلنا، فالغريب يظل غريبا،وان الغربة ليست في بعد المكان ولكن من دفن تحت الثرى هو الغريب..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في واحة الشعر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى رابطة محبي اللغة العربية :: اللغة العربية وعلومها :: 2- فنون الشعر العربي (إشراف : مطلوب مشرف متخصص)-
انتقل الى: