رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها

منطقة الاعضاء


كلمة الادارة
يسعدنا انضمامكم إلى أسرة ( رابطة محبى اللغة العربيةبمساهماتكم المتميزة في أقسام الرابطة المختلفة بالمنتدى. * يمنع منعا باتا نشر أي مساهمة تتعلق بالتسويق التجاري لأي سلعة الرجاء مراجعة القوانين
 

أهلا وسهلا بك إلى رابطة محبي اللغة العربية.

البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

www.rabitaara.forumegypt.net


مرحبا بك عزيزى الزائر فى رابطة محبي اللغة العربية.

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

www.rabitaara.forumegypt.net



آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
لغتنا العربية جمال وإبداع
من أجمل حكم الإمام الشافعي رحمه الله
مع اللغويين / الفرّاء
كيفية كتابة مقال مميّز
النبر أساسه التقطيع الصوتي ويستثمر في القرائية والأداء القرائي
أشتات في النحو والصرف
النحو .. بطاقة تعريف
مالفرق بين أثرا بعد عين وأثرا بعد خبر؟
لنتعلم كيف نُجَوِّدُ الخط العربي
إلى حضرتهِ
أمس في 2:56 pm
الأحد 21 أكتوبر 2018, 10:37 pm
الثلاثاء 16 أكتوبر 2018, 11:45 am
الإثنين 15 أكتوبر 2018, 4:29 pm
الإثنين 15 أكتوبر 2018, 4:01 pm
الأحد 14 أكتوبر 2018, 11:33 am
الأحد 14 أكتوبر 2018, 10:55 am
الإثنين 08 أكتوبر 2018, 11:35 pm
الإثنين 08 أكتوبر 2018, 11:35 am
الأحد 07 أكتوبر 2018, 5:14 pm
أم بشرى
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف
محمد فهمي يوسف

شاطر | 
 

 أخلاق الرسول يتحدث عنها علي بن أبي طالب /سعاده

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سعاد علي عثمان
كبار الشخصيات
كبار الشخصيات
avatar


السعودية
انثى
عدد المساهمات : 870
تاريخ الميلاد : 09/09/1968
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 04/12/2013
الموقع : بلاد الحرمين
العمل : أديبة-مستشارة نفسية
المزاج : ومن يتقي الله يجعل له مخرجاً
تعاليق : أستاذي الفاضل
أتمنى لك التوفيق وطول العمر
سعاده




مُساهمةموضوع: أخلاق الرسول يتحدث عنها علي بن أبي طالب /سعاده   الإثنين 08 سبتمبر 2014, 6:20 am

( 12 )
الإمامُ عليُ بن أبي طالب يتحدَّث عن أخلاق رسولِ الله ( صلى الله عليه وآله )

قال الإمام الحسين بن علي ( عليه السلام ) سألتُ أبي عن . . . رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) :

132.                      كان دخولُه في نفسه مأذوناً في ذلك .

133.                      فإذا آوى إلى منزله جَزّأ دُخولَه ثلاثة أجزاءٍ جزءاً لله ، وجزءاً لأهله وجزءاً لنفسه ثم جزّأ جزءه بينه وبين الناس فيردُّ ذلك بالخاصَّة على العامة ، 

ولا يَدخّر عنهم منه شيئاً 


134.                      وكان من سيرته في جزء الاُمة إيثار أهل الفضل بأدبه ، وقسّمه على قَدَر فضلهم في الدين ، فمنهم : ذو الحاجة ومنهم ذوالحاجتين ، ومنهم 

ذوالحوائج ، فيتشاغل بهم ، ويشغَلهم فيما أصلَحَهم ، والاُمةَ ، مِن مسألته عنهم ، وباخبارهم بالذي ينبغي ، ويقول : ليبلّغِ الشاهدُ منكم الغائبَ وابلغوني حاجةَ من لا يقدرُ على 

إبلاغ حاجته ، فانه من أبلغ سلطاناً حاجةَ من لا يقدرُ على إبلاغها ثبّت الله قدمَيْه يوم القيامة ، لا يُذكر عنده إلاّ ذلك ، ولا يقبل من أحدٍ غيرَه ، يدخلون رُوّاداً ، ولا يفترقونَ إلاّ 

عن ذواق ويخرجون أدلّةً .

135.                      كان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يخزن لسانه إلاّ عمّا كان يعنيه ،

136.                      ويؤلفهُّم ولا ينفّرهم ،

137.                      ويُكرمُ كريمَ كلَّ قوم ويوليه عليهم ،

138.                      ويحذَرُ الناس ويحترسُ منهم من غيرِ أن يطوي عن أحدٍ بِشره ولا خُلُقه .

139.                      ويتفقَّد أصحابَه ،

140.                      ويسأل الناسَ عمّا في الناس ،

141.                      ويحسّنُ الحسنَ ويقوّيه ،

142.                      ويقبّحُ القبيحَ ويوهنُه ،

143.                      معتدلَ الأمر غير مختلف فيه ،

144.                      لايغفَل مخافةَ أن يغفلوا ويميلوا .

145.                      ولا يقصّرُ عن الحقِ ولا يجوِّزُهُ .

146.                      الذين يَلُونه من الناسِ خيارُهم .

147.                      أفضلُهم عنده أعمّهم نصيحةً للمسلمين .

148.                      وأعظمهُم عنده منزلةً أحسنَهم مواساة وموازرة .

149.                      كان لا يجلس ولا يقومُ إلاّ على ذكرٍ .

150.                      لا يوطّن الاماكن وينهى عن إيطانها .

151.                      وإذا انتهى إلى قوم جَلَسَ حيث ينتهي به المجلس ويأمر بذلك .

152.                      ويعطي كلَّ جلسانه نصيبَه ، ولا يحسب أحدٌ من جلسانه أنَّ أحداً اكرمُ عليه منه .

153.                      مَن جالسَهُ صابره حتى يكونَ هو المنصرف .

154.                      مَن سأله حاجة لم يرجع إلاّ بها ، أو ميسورٍ مِنَ القول .

155.                      قد وسع الناسَ منه خُلُقُهُ فصارَ لهم أباً ، وصاروا عنده في الخَلق سواء .

156.                      مجلسُه مجلسُ حلمٍ وحياءٍ وصدقٍ وأمانةٍ ، لاتُرفَعُ عليه الأصوات ، ولا تؤبَنُ فيه الحُرَم ، ولا تُثَنى فلتاتُه ، مُتعادلين ، متواصلين فيه بالتقوى ، 

متواضعين ، يوقَّرون الكبيرَ ، ويَرحمون الصَّغير ، ويؤثرون ذا الحاجة ويحفظون الغريب .

157.                      كان دائمٌ البشْر .

158.                      سَهْلَ الخُلُقِ .

159.                      لَيّنَ الجانب 
.
160.                      ليس بفِظِّ ولا غليظٍ ، ولا ضَحاكٍ ، ولا فحاشٍ ، ولا عَيابٍ ، ولا مَدّاحٍ .

161.                      يتغافلُ عما لا يشتهي ، فلا يؤيَس منه ، ولا يُخيّبُ فيه مؤمليه .

162.                      قد ترك نفسَه من ثلاث : المراء ، والاكثار ، ومالايعنيه .

163.                      وترك الناس من ثلاث : كان لا يذمَ أحداً ولا يعيّره ، ولا يطلب عثراتِه ولا عورته .

164.                      ولا يتكلم إلاّ فيما رجى ثوابَه .

165.                      إذا تكلم أطرقَ جُلساؤه كأنَّ على رؤوسهم الطير ، فإذا سكت سكَتوا .

166.                      ولا يتَنازعون عنده الحديث .

167.                      من تكلم أنصَتوا له حتى يفرَغ ، حديثهم عنده حديث أوّلهم .

168.                      يضحكُ ممّا يضحكون منه .

169.                      ويتعجبُ ممّا يتعجَّبون منه .

170.                      ويصبرُ للغريب على الجفوة في مسألته ومنطِقِه ، حتى إن كان أصحابه يستجلبونهم ، ويقول : إذا رأيتم طالبَ الحاجة يطلبُها فأرْفِدُوهُ .

171.                      ولا يقبل الثناء إلاّ مِن مكافيء .

172.                      ولا يقطعُ على أحدٍ كلامَهُ حتى يجوز فيقطعُه بنهيٍ أو قيامٍ .

173.                      كان سكوته على أربع : على الحلمِ ، والحذرِ ، والتقدير ، والتفكير .

فأمّا التقدير ففي تسوية النظر والاستماع بين الناس .

وأمّا تفكّرهُ ففيما يبقى ويفنى .

وجمع له الحلم والصبرَ فكان لا يغضبهُ شيء ولا يستفزُّه .

وجمع له الحذرَ في أربع : أخذه بالحَسَن ليقتدى به وتركه القبيح ليُنتهى عنه ، واجتهادُه الرأيَ في صلاح اُمَّتِه ، والقيام فيما جمع له خير الدنيا والآخرة ( معاني الاخبار للصدوق 
، مكارم الخلاق للطبرسي ، احياء العلوم للغزالي ، دلائل النبوة لأبي نعيم ) .

وقال عنه علي بن أبي طالب ( عليه السلام )  أيضاً

174.                      كان رسول الله ( صلى الله عليه وآله ) يأكل على الأرض ،

175.                      ويجلس جِلسَة العبد ،

176.                      ويخصفُ بيدِهِ نَعله ،

177.                      ويرقّع ثوبَه ،

178.                      ويركبُ الحمارَ العاري ،

179.                      ويردفُ خلفه 
،
180.                      ويكون الستر على بابه فيكون عليه التصاويرُ فيقول : يا فلانة – لإحدى زوجاته – غيِّبيه عنّي فإني إذا نَظَرْتُ إليه ذكرتُ الدنيا وزخارفها .

فاعرضَ عن الدنيا بقَلبه ، وأمات ذكرَها عن نفسه ، وأحبَّ أن تغيبُ زينتها عن عينيه لكيلا يتخذ منها ريشاً ، ولا يعتقدها قراراً ، ولا يرجو فيها مقاماً ، فاخرجها من النفس 

وأشخصها عن القلب وغيّبها عن البصر .

وكذلك من أبغض شيئاً أن ينظر إليه وأن يُذكرَ عنده ( نهج البلاغة ) .

                            النهاية

                                                        سعاده





توقيع سعاد علي عثمان


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1624
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





http://rabitaara.forumegypt.net
مُساهمةموضوع: رد: أخلاق الرسول يتحدث عنها علي بن أبي طالب /سعاده   الإثنين 08 سبتمبر 2014, 12:58 pm

جزاك الله خيرا أختي الفاضلة الأستاذة سعاده ومتعك الله بالصحة والسعادة 
صلى الله على محمد صلى الله عليه وسلم 
حبيبي يا رسول الله :
خلقت مبرءً من كل عيب = كأنك قد خلقت كما تشاء
=====================
كان صلى الله عليه وسلم :
* إذا أتاه أمر يحبه يقول :
( الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات .)
* وإذا أتاه أمر يكرهه يقول :
( الحمد لله على كل حال )
* وإذا قصد شيئا يفعله قال :
( اللهم خِرْ لي ، واختر لي )
* وإذا أراد سفرا قال :
( اللهم بك أصول وبك أجول )
* وإذا أراد نوما قال :
( اللهم باسمك وضعت جنبي وبك أرغعه  اللهم إن قبضت إليك روحي فارحمها ، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين )
* وإذا استيقظ من نومه قال :
( الحمد لله الذي أحيانا بعد أن أماتنا وإليه النشور )
* وإذا انقلب من فراشه بالليل قال :
( لا إله إلا الله الواحد القهار رب السماوات والأرض وما بينهما العزيز الغفار )
* وإذا هب من نومه قال :
( رب اغفر وارحم واهد إلى السبيل الأقوم )
* وكان إذا لبس ثوبا جديدا يقول :
( الحمد لله الذي رزقني ما أتجمل به في حياتي)
وكان إذا وضعت المائدة قال :
( بسم الله اللهم اجعلها نعمة مشكورة تصل بها نعمة الجنة )
* وإذا أكل أو شرب قال :
( الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا وجعلنا مسلمين )
( الحمد لله الذي جعل الماء عذبا فراتا برحمته ، ولم يجعله ملحا أجاجا بذنوبنا )
* وإذا ذهب للغائط قال :
( أعوذ بالله من الخبث والخبائث )
================
حبيبي يا رسول الله صلى الله عليك وسلم 
أدبك ربك فأحسن تأديبك 
وقال ثناء عليك :
( وإنك لعلى خلق عظيم )
صدق الله العظيم





توقيع محمد فهمي يوسف


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
أخلاق الرسول يتحدث عنها علي بن أبي طالب /سعاده
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة محبي اللغة العربية :: ملتقى العلوم الإسلامية :: قسم (القرآن والحديث)( مطلوب مشرف ديني متخصص)-
انتقل الى:  
جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها ولا تمثل بالضرورة وجهة نظر المنتدى
جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لـ رابطة محبي اللغة العربية
تحويل وبرمجة : خادم الاسلام