رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها

رابطة محبي اللغة العربية

مجلة تخصصية في علوم اللغة العربية ، لخدمة طلاب وأصدقاء لغتنا ، ونشر الخير والعطاء حفظا للغة القرآن الكريم
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الكلمة أمانة وتحت مسئُوليتك نحن نلتزم بالأخلاق الفاضلة ونرجو أن تكون أفضل منا بسلوكك وأخلاقك**

(تسجيلك باللغة العربية) يسعدنا ويشرفنا ، ويجعلك من أسرة المنتدى.
أهلا بالعضو الجديد : تانيا محمد ، كن إيجابيا في انضمامك للمنتدى والتزم بتعليماته . وشكرا لانضمامك
تهنئة بعيد الأضحى المبارك : كل عام وأسرة المنتدى بخير وقرب من الله في أيامه المباركة عيد المسلمين الأكبر أعاده الله عليكم وأنتم على عرفات الله


تنبيه مهم جدا :ينبه بشدة عدم نشر أية إعلانات تجارية تسويقية،فسوف يتم حظر أصحابها.


تتقدم إدارة المنتدى : بشكر الأعضاء المتفاعلين بمساهمات إيجابية، ودعوة المتغيبين للعودة لنشاطهم المفيد


شاطر | 
 

 فروق لغوية

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: فروق لغوية    الثلاثاء 26 مايو 2015, 10:28 pm

فروق لغوية
الفرق بين الرجس والرجز :
الرِّجْسُ : اللَّعنةُ  على العمل القبيح . قال تعالى : ( لقد وقع عليكم من ربكم رجس وغضب ) الأعراف آية 71
 الرِّجْزُ : العذابُ . وفي التنزيل العزيز : ( لَئِنْ كَشَفْتَ عَنَّا الرِّجْزَ لَنُؤْمِنَنَّ لَكَ . ‏ ) الأعراف 134 
الفرق بين ( الكَعْب ، والمِرْفَق ، والعَقِب )
قال تعالى في سورة المائدة ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قُمْتُمْ إِلَى الصَّلَاةِ فَاغْسِلُوا وُجُوهَكُمْ وَأَيْدِيَكُمْ إِلَى الْمَرَافِقِ وَامْسَحُوا بِرُءُوسِكُمْ وَأَرْجُلَكُمْ إِلَى الْكَعْبَيْنِ ۚ وَإِن كُنتُمْ جُنُبًا فَاطَّهَّرُوا ۚ وَإِن كُنتُم مَّرْضَىٰ أَوْ عَلَىٰ سَفَرٍ أَوْ جَاءَ أَحَدٌ مِّنكُم مِّنَ الْغَائِطِ أَوْ لَامَسْتُمُ النِّسَاءَ فَلَمْ تَجِدُوا مَاءً فَتَيَمَّمُوا صَعِيدًا طَيِّبًا فَامْسَحُوا بِوُجُوهِكُمْ وَأَيْدِيكُم مِّنْهُ ۚ مَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيَجْعَلَ عَلَيْكُم مِّنْ حَرَجٍ وَلَٰكِن يُرِيدُ لِيُطَهِّرَكُمْ وَلِيُتِمَّ نِعْمَتَهُ عَلَيْكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ (6) 
وقال سبحانه في سورة آل عمران (وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ ۚ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَىٰ أَعْقَابِكُمْ ۚ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىٰ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا ۗ وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ (144)
والمعنى : ارتددتم عن دينكم الذي بعث الله محمدًا بالدعاء إليه ورجعتم عنه كفارًا بالله بعد الإيمان به، وبعد ما قد وَضَحت لكم صحةُ ما دعاكم محمد إليه، وحقيقةُ ما جاءكم به من عند ربه =" ومن ينقلب على عقبيه "، يعني بذلك: ومن يرتدد منكم عن دينه ويرجع كافرًا بعد إيمانه، (17) =" فلن يضر الله شيئًا "
وقال الرسول صلى الله عليه وسلم ويلٌ للأعقابِ من النار )
وقال الشاعر :
فلسنا على الأعقاب تدمى كلومنا = ولكن على أعقابنا يقطر الدما
وقلت معاجم لغتنا العربية :
المرفق ، بكسر الميم وفتحها ؛والجمع ( المرافق ) والمَرْفِقُ مَوْصِلُ الذراع في العَضُد من الإنسان أو الدابة وقال ابن سيده:  والمَرفِق من الإِنسان والدابة أَعلى الذِّراع وأَسفلُ العَضُد.
 وفي التنزيل: ويُهَيِّئُ لكم من أَمركم مِرْفَقاً؛ مَن قرأَه مِرْفَقاً جعله مثل مقْطَع، ومن قرأَه مَرْفِقاً جعله اسماً مثل مسجد، ويجوز مَرْفَقاً أَي رِفْقاً مثل مَطْلَع ولم يُقرأْ به؛ التهذيب: كسر الحسنُ والأَعمش الميم من مِرْفَق، ونصبَها أَهل المدينة وعاصم، فكأَن الذين فتحوا الميم وكسروا الفاء أَرادوا أَن يَفْرقُوا بين المَرفِق من الأَمر وبين المِرْفَق من الإِنسان، قال: وأَكثر العرب على كسر الميم من الأَمر ومن مِرفَق الإِنسان؛ قال: والعرب أَيضاً تفتح الميم من مَرفِق الإِنسان، لغتان في هذا وفي هذا.
وقال الأَخفش في قوله تعالى ويهيِّئ لكم من أَمركم مِرْفَقاً: وهو ما ارتفَقْت به، ويقال مَرفِق؛ وقال يونس: الذي اختاره المَرْفِقُ في الأَمر، والمِرْفَقُ في اليد، والمِرْفَقُ المُغْتَسَلُ.
فالكلمة هنا ( خاصة بعضو الذراع من الإنسان وشمول غسله في الوضوء )
والكعب : وكَعْبُ الإِنسان: ما أَشْرَفَ فوقَ رُسْغِه عند قَدَمِه؛ وقيل: هو العظمُ الناشزُ فوق قدمِه؛ وقيل: هو العظم الناشز عند مُلْتَقَى الساقِ والقَدَمِ. وذهب قومٌ إِلى أَنهما العظمانِ اللذانِ في ظَهْرِ القَدم، وهو مَذْهَبُ الشِّيعة؛ ومنه قولُ يحيـى بن الحرث: رأَيت القَتْلى يومَ زيدِ بنِ عليٍّ، فرأَيتُ الكِعابَ في وَسْطِ القَدَم.
وقيل: الكَعْبانِ من الإِنسان العظمانِ الناشزان من جانبي القدم. فهو خاص بالقدم
والعقب : عَقِبُ كُلِّ شيءٍ، وعَقْبُه، وعاقِـبتُه، وعاقِـبُه، وعُقْبَتُه، وعُقْباهُ، وعُقْبانُه: آخِرُه والعَقِب، بكسر القاف: مؤخَّر القدم، وهي مؤنّثة.وجمع العَقِبِ والعَقْبِ: أَعقابٌ وقيل: أَن يَترُكَ عَقِـبَيْه غيرَ مَغْسُولَين في الوُضوءِ، وجمعُها أَعْقابٌ، وأَعْقُبٌ وعلى هذا القول فكلمة ( أعقاب بمعنى أواخر الشيء ) عامة




عدل سابقا من قبل محمد فهمي يوسف في الخميس 30 مارس 2017, 4:48 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    الإثنين 19 أكتوبر 2015, 2:03 pm

الفرق بين ( بَصَّ ) و ( شافَ ) ، و( نظر ) و ( رأى )


بصَّ : العينُ البَصَّاصة التي يتلألأ بريقها لمعانا؛ وهي تنظر الشيءَ ( وفعلها : بَصَّ يَبِصُّ بَصًّا )


شَافَ : شافَ الشيءَ نَظَرَهُ وجلاهُ ، والشَّوْفُ هو الجُلْوُ ( المصدر ) ، وتشَوَفْتٌ إلى الشيءِ تطلّعْتُ،


ورأيت النساءَ يتشوَفْنَ من السطوح ينظرنَ ويتطاولن جلاءً للشيءِ


نَظَرَ : ( ينظرُ ـ نَظَرًا ) النَّظَرُ هو حِسُّ العينِ ، والقلب ؛ ونظر العين إلى كذا وكذا ، والعرب تقول نَظَرْتُ إلى الشيء  بالتحريك ، وهو تأمل الشيءِ بالعين ( النظر إلى الله ثم إليكَ ؛ أي إنما أتوقعُ فضلُ الله ثم فضلُكَ


 قال بذلك الجوهري:


فللمؤَمَلِ يرجوه إنما لوجه عليٍّ عبادة ؛ قال ابن الأثير قيل معناهُ:( أن عليًا كرَّمَ الله وجهه كان إذا برزَ قال الناس : لا إله إلا النَّظَر ) من حديث عمران بن حصين قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : الله ما أشرف 


هذا الفتى لا إله إلا الله ، ما أعلمَ هذا الفتى لا إله إلا الله ، ما أكرم هذا الفتى أي ما أتقى ،لا إله إلا الله ، ما أشجع هذا الفتى) ؛ فكانت رؤيته رضي الله عنه تحملهم على كلمة التوحيد .


وقوله سبحانه وتعالى : ( وأغرقنا آل فرعون وأنتم تنظرون )
 
قال أبو إسحق : قيل معناه وأنتم ترونهم يغرقون، أو وأنتم مشاهدون تعلمون ذلك ،وإن شغلهم عن أن يرونهم في ذلك الوقت شاغل


 
وجاء في التهذيب : ناظِرُ العينِ هي النقطةُ السوداءُ الصافية  التي في وسط سواد العين وبها يرى الناظر ما يرى  


مما يقابله أو يحاذيه كالمرآة إذا استقبلتها أبصرت فيها شخصك


رأى :  تأتي بمعنين ( معنى الرؤية ) و ( ومعنى العِلْم ) ففي المعنى الأول؛ الفعل يتعدّى إلى مفعول واحد نحو :
 
رأيت محمدا صلى الله عليه وسلم في المنام


وفي معنى العلم يتعدى الفعل إلى مفعولين نحو :


 رأى أبوبكر رضي الله عنه  محمدًا صلى الله عليه وسلم صادقا أي عَلِمَهُ صادقًا


ومصدر رأى من الرؤية ( رأى رؤيةً ) ومصدر الفعل رأى بمعنى العلم ( رأى رأيا )


والرأيُ معروف وجمعه آراء ، وفي الفقه يكثر استعمال الفعل بمعى العلم وقد ترك العرب
ا
لهمز في الفعل لكثرة استعماله قال أبو الأسود :


أتاني فقال اتخذني خليلا = أريْتَ امرأ كنتُ ثم أبلُه


وكذلك قالوا في ( أرأيْتُ ، وأرأيتك ): ( أريْتُ و أريتُك ) بلا همزٍ


وهكذا نرى الفارق واضحا بين ( بصَّ وشافَ ونظرَ ورأى ) مع الدقة وتقارب المعنى في دلالات


الألفاظ مما قد يدخلها في باب الترادف .


والله تعالى أعلم


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    الأربعاء 03 مايو 2017, 3:12 pm

حول الفارق بين ( جمال صارخ ) و ( جمال فائق )
هل نستطيع أن ننسب صفة " صارخ " إلى الجمال..
كأن نقول جمالا صارخا.؟ رنا الخطيب

رددتُ قائلا :
أختاه الكريمة .
هل تقبلين أن يكون معنى : جمال صارخ هو جمال مستغيث ؟!!
ومن أي شيء يستغيث الجمال . وهو يعلن عن نفسه وبهائه بدون صياح

مامعنى قوله تعالى : ( ماأنا بمصرخكم وما أنتم بمصرخيّ )؟
يقول أبو الهيثم في تفسير ذلك : يعني ما أنا بمغيثكم ....
وجاء في الحديث الشريف أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقوم من الليل
إذا سمع صوت الصارخ ( يعني الديك) لأنه كثير الصياح بالليل .
والصَّرخةُ : هي الصيحة الشديدة عند الفزع أو المصيبة
وأي فزع أو مصيبة تصدم المرء إذا شاهد الجمال وروعته.

فلا يصح أن نصف الجمال بالصارخ . لأنه حينئذ يكون قبحا لا جمالا
يمكن أن نقول :
جمال فاتن
جمال جاذب
جمال زائد
جمال فائق
جمال خلاَّب
جمال آسر
جمال رائع
جمال آخذ
جمال ناطق
....فأي تلك الصفات تعجبك أختاه ؟
تحياتي .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    الخميس 19 أبريل 2018, 1:43 pm

الفرق بين المغفرة والغفران في قوله تعالى :
آية 263 من سورة البقرة: ( قول معروف ومغفرة خير من صدقة يتبعها أذى )

آية 268 من البقرة  : ( والله يعدكم مغفرة منه وفضلا )
آية 85 من سورة البقرة : ( غفرانك ربنا وإليك المصير ) 
وآية 6 من سورة الرعد :( وإن ربك لذو مغفرة للناس على ظلمهم )
آية ( الغفران هي الوحيدة في القرآن الكريم كله ، ومعناها تسبيح وتنزيه وتعظيم لله تعالى على صفاته العظمى وطلب الستر والعفو منه سبحانه وتعالى )
والمغفرة : إخبار وإعلام بالصفة لخلقه جميعا ،وأصل المصدر في الاثنين ( غفر ) ومعناه التغطية والستر .


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    الخميس 19 أبريل 2018, 1:48 pm

الفرق بين الرحمن والرحيم :



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
أم بشرى
مشرف متميز
مشرف متميز



الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 179
تاريخ الميلاد : 06/03/1968
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 13/02/2018
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : أستاذة لغة عربية
المزاج : الرضا بنعم الله
تعاليق : هاوية لنظم الشعر وكتابة القصة والدراسات النقدية




مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    الخميس 19 أبريل 2018, 11:44 pm

مشاركات شيّقة في باب الفروقات اللغوية 


التي تدل على ما تتسم به لغتنا العربية من ميزة 


فاقت فيها سائر اللغات .


جزاك الله خيرا على هذه الإفادات اللغوية .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    الجمعة 20 أبريل 2018, 11:09 pm

أستاذة أم بشرى الزميلة والأخت في مهنة التعليم
والأستاذة القديرة في التعليم الثانوي 
لمادة اللغة العربية
تحية تليق بمساهماتك على الشبكة العنكبية 
حقا لقد استفدت منك كثيرا 
في مجالات عديدة من الحياة 
أشكرا على مرورك العطر 
على صفحتي المتواضعة 


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1578
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: فروق لغوية    السبت 04 أغسطس 2018, 1:19 pm



الـمَجِيء : الإِتيان 
جاء جَيْئاً ومَجِيئاً 
وحكى سيبويه عن بعض العرب هو يَجِيكَ بحذف الهمزة 
وجَاء يَجيءُ جَيْئةً ، وهو من بناء المرّة الواحدة إِلاّ أَنه وُضِع موضع المصدر مثل الرَّجْفةِ والرحْمة  جئْت مَجِيئاً حَسناً ، وهو شاذ لأَن المصدر من فعَلَ يَفْعِلُ مَفْعَلٌ بفتح العين ،

وقد شذت منه حروف فجاءت على مَفْعِلٍ كالـمَجِيء والـمَحِيضِ والـمَكيل والـمَصِير 
وأَجَأْتُه أَي جِئتُ به والاسم الجِيئَةُ على فِعْلةٍ ، بكسر الجيم ، وتقول: جايأَني ، على فاعَلني ،


 ( إلى بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَا تُعَذِّبْهُمْ ۖ قَدْ جِئْنَاكَ بِآيَةٍ مِنْ رَبِّكَ ۖ وَالسَّلَامُ عَلَى مَنِ اتَّبَعَ الْهُدَى )



قَالُوا بَلْ جِئْنَاكَ بِمَا كَانُوا فِيهِ يَمْتَرُونَ



الإتيان :: المَجيء.



 أَتَيْته أَتْياً وأُتِيّاً وإِتِيّاً وإِتْياناً وإِتْيانةً ومَأْتاةً: جِئْته؛



 قال الشاعر: فاحْتَلْ لنفسِك قبل أَتْيِ العَسْكَر ، في التنزيل العزيز: ولا يُفْلِحُ الساحِرُ حيث أَتى؛ قالوا:



معناه حيث كان، وقيل: معناه حيث كان الساحِرُ يجِب أَن يُقْتل،



 وكذلك مذهب أَهل الفِقْه في السَّحَرة؛ وقوله: تِ لي آلَ زيد فابدُهم لي جماعةً،



 وسَلْ آلَ زيدٍ أَيُّ شيء يَضِيرُها قال ابن جني: حكي أَن بعض العرب يقول في الأَمر من أَتى: تِ زيداً،



 فيحذف الهمزة تخفيفاً كما حذفت من خُذْ وكلْ ومُرْ.



وقُرئ: يومَ تَأْتِ السماء بدخانٍ، بحذف الياء كما قالوا لا أَدْرِ، وهي لغة هُذيل؛



 وأَما قول قَيْس بن زُهَير العَبْسيّ: أَلمْ يَأْتِيكَ، والأَنْباءُ تَنْمِي= بما لاقَتْ لَبُون بني زِياد؟



 فإِنما أَثبت الياء ولم يحذفها للجزم ضرورة، وردَّه إِلى أَصله.



 قال المازني: ويجوز في الشعر أَن تقول زيد يرْمِيُك، برفع الياء، ويَغْزُوُك، برفع الواو،



 وهذا قاضيٌ، بالتنوين، فتُجْري الحرْفَ المُعْتَلَّ مُجرى الحرف الصحيح من جميع الوُجوه



 في الأَسماء والأَفعال جميعاً لأَنه الأَصل


 









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
 
فروق لغوية
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة محبي اللغة العربية :: منتدى الأدب العربي :: قسم النقد و تاريخ الأدب و الإتجاهات الأدبية (محمد فهمي يوسف)-
انتقل الى: