منتدى رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها


مجلة تخصصية في علوم اللغة العربية ، لخدمة طلاب وأصدقاء لغتنا ، ونشر الخير والعطاء حفظا للغة القرآن الكريم
 
البوابةالرئيسيةبحـثالتسجيلدخول
ما تكتبه تحت مسئُوليتك ، فالكلمة أمانة ، نحن نلتزم بالأخلاق والقيم الفاضلة ، نرجو أن تكون أفضل منا بسلوكك وأخلاقك**

(تسجيلك باللغة العربية) باسمك الحقيقي أو بمعرف عربي مفهوم . يسعدنا ويشرفنا ، ويجعلك من أسرة المنتدى
أهلا بك يا فيلالي عبدالحق ، إيجابيتك في التواصل والمساهمة تتيح لنا الاستفادة من أفكارك القيمة ، وترشحك للإشراف عندنا ،فخير الناس أنفعهم للناس،وهدفنا :تبادل المعرفة والثقافة والحوار الهاديء المفيد والمُثْري للموضوعات ، وشكرا لك
شكر وتقدير لبدء نشاط عدد 93 عضوا من إجمالي الأعضاء اليوم وهم 492عضوا **ساهموا ب 3853 مساهمة ، وبقية الأعضاء صفرا**دعوة للمعلمين بالإسهام في خدمة الطلاب بمساهماتهم الإيجابية

إعلان ودعوة : لجميع أعضاء المنتدى الكرام بالتسجيل في الموقع الجديد للمنتدى تحت هذا الرابط لنتواصل مع العطاء http://www.almolltaqa.com/rabeta/forum.php?styleid=4


أسرة إدارة المنتدى تهنيء كل عضو منها في مناسباته السعيدة ، وتشارك كل عضو منها بمواساته في آلامه وأحزانه

شاطر | 
 

 قصة حديث نبوي شريف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى


مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1369
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 71
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: قصة حديث نبوي شريف   الأربعاء 16 ديسمبر 2015, 11:05 pm

قصة الأعرابي الذي أراد قتل النبي صلى الله عليه وسلم
عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ - رضي الله عنهما - قَالَ غَزَوْنَا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- غَزْوَةً قِبَلَ نَجْدٍ فَأَدْرَكَنَا رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- في وَادٍ كَثِيرِ الْعِضَاه فَنَزَلَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- تَحْتَ شَجَرَةٍ فَعَلَّقَ سَيْفَهُ بِغُصْنٍ مِنْ أَغْصَانِهَا - قَالَ - وَتَفَرَّقَ النَّاسُ في الوادي يَسْتَظِلُّونَ بِالشَّجَرِ - قَالَ - فَقَالَ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم-: « إِنَّ رَجُلاً أتاني وَأَنَا نَائِم،ٌ فَأَخَذَ السَّيْفَ، فَاسْتَيْقَظْتُ وَهُوَ قَائِمٌ عَلَى رَأْسِي، فَلَمْ أَشْعُرْ إِلاَّ وَالسَّيْفُ صَلْتًا في يَدِهِ، فَقَالَ لي: مَنْ يَمْنَعُكَ مِنِّي؟ قَالَ: قُلْتُ: اللَّهُ. ثُمَّ قَالَ في الثَّانِيَةِ: مَنْ يَمْنَعُكَ مِنِّي؟ قَالَ: قُلْتُ: اللَّهُ. قَالَ فَشَامَ السَّيْفَ فَهَا هُوَ ذَا جَالِسٌ ». ثُمَّ لَمْ يَعْرِضْ لَهُ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم- (1) 
وفي مسند الإمام أحمد:
فَقَالَ الرجل للنبي - صلى الله عليه وسلم-: مَنْ يَمْنَعُكَ مِنِّي؟ قَالَ «اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ ». فَسَقَطَ السَّيْفُ مِنْ يَدِه،ِ فَأَخَذَهُ رَسُولُ اللَّهِ - صلى الله عليه وسلم- فَقَالَ: « مَنْ يَمْنَعُكَ مِنِّي؟». قَالَ: كُنْ كَخَيْرِ آخِذٍ. قَالَ: «أَتَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ ». قَالَ: لاَ، وَلَكِنِّى أُعَاهِدُكَ أَنْ لاَ أُقَاتِلَكَ، وَلاَ أَكُونَ مَعَ قَوْمٍ يُقَاتِلُونَكَ. فَخَلَّى سَبِيلَهُ - قَالَ-: فَذَهَبَ إِلَى أَصْحَابِهِ، قَالَ: قَدْ جِئْتُكُمْ مِنْ عِنْدِ خَيْرِ النَّاسِ (2).
شرح المفردات (3):
( فأدركتهم القائلة ) أي: وسط النهار وشدة الحر .
( كثير العضاه ) كل شجر يعظم له شوك، الواحدة عِضَة، وقيل هو العظيم من السمر مطلقاً.
( وهو في يده صلتا ) أي: مجرداً عن غمده .
(فشام السيف) أي: أغمده.
من فوائد الحديث(4):
1- شجاعة النبي - صلى الله عليه وسلم- وثباته، ورباطة جأشه،  حتى هابه الأعرابي والسيف في يده، وليس مع النبي - صلى الله عليه وسلم- شيء يدافع به عن نفسه.
2-كمال خلقه - صلى الله عليه وسلم-، فقد عفا عن الرجل ولم يعاقبه، مع استحقاقه لذلك.
3- فضل الصحابة - رضي الله عنهم-، وكمال محبتهم وتوقيرهم للنبي - صلى الله عليه وسلم-، فقد جاء في بعض روايات الحديث: " فإذا أتينا على شجرة ظليلة تركناها للنبي - صلى الله عليه وسلم-".
4- فضيلة العفو، وما يحصل به من تأليف القلوب، وإزالة العداوة، بل وقلبها إلى محبة، وقد ذكر بعض أهل السير كابن إسحاق والواقدي أن الرجل أسلم، وأنه رجع إلى قومه فاهتدى به خلق كثير، وقد قال الله تعالى: { وَلا تَسْتَوِي الْـحَسَنَةُ وَلا السَّيِّئَةُ ادْفَعْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ فَإذَا الَّذِي بَيْنَكَ وَبَيْنَهُ عَدَاوَةٌ كَأَنَّهُ وَلِيٌّ حَمِيمٌ * وَمَا يُلَقَّاهَا إلاَّ الَّذِينَ صَبَرُوا وَمَا يُلَقَّاهَا إلاَّ ذُو حَظٍّ عَظِيمٍ}(5).
5- على المسلم أن يتأسى بالنبي - صلى الله عليه وسلم- فيعف عمن أساء إليه، ويصبر على ما قد يناله من أذى من إخوانه المسلمين، فإنهم أولى بالعفو والصفح من الكافر.
 المصادر:
 (1) - صحيح البخاري، رقم (2910)، وصحيح مسلم، رقم (6090)، واللفظ له.
(2) - مسند الإمام أحمد - (31 / 348) رقم (15314) .
(3) - النووي، شرح صحيح مسلم (7/482) فتح الباري - ابن حجر - (7 / 427).
(4) - انظر: فتح الباري - ابن حجر - (7 / 427).


(5) - فصلت: 34 - 35.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
سيد يوسف مرسي
عضو مجتهد
عضو مجتهد



مصر
ذكر
عدد المساهمات : 100
تاريخ الميلاد : 31/12/1957
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 14/02/2015
الموقع : منتدي رابطة محبي اللغة العربية
العمل : فني أول كهرباء
المزاج : رائق
تعاليق : الحمد لله رب العالمي
لايوجد تعليق



مُساهمةموضوع: رد: قصة حديث نبوي شريف   الخميس 14 يناير 2016, 8:38 pm

سلمت يدك ودمت مناراً للكلمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى


مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1369
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 71
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: قصة حديث نبوي شريف   السبت 16 يناير 2016, 2:16 pm

تعظيم النعمة والشكر عليها عند رسول الله صلى الله عليه وسلم :
أخذ إنسان من ثوبه قشة فرفع يديه، وقال: جزاك الله خيرا
 كان صلى الله عليه وسلم يعظم النعمة مهما دقت، ما ذم طعاماً قط،  
نحن غارقون في نعم لا تعد ولا تحصى، ومع ذلك نكثر الشكوى فأن تشرب كأس ماء هذه نعمة لا يعرفها إلا من أصيب بالفشل الكلوي،
 أن تنام مرتاحاً هذه نعمة لا يعرفها إلا من فقد نعمة النوم، أن تدخل إلى بيت يؤويك نعمة كبيرة ، كان عليه الصلاة والسلام, يقول
" الحمد لله الذي آواني ، وكم من لا مأوى له "
( أخرجه الترمذي في سننه)
 وإذا استيقظ من منامه، يقول:
" الحمد لله الذي رد إلي روحي، وعافاني في بدني وأذن لي بذكره "
( أخرجه الترمذي في سننه)


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
سيد يوسف مرسي
عضو مجتهد
عضو مجتهد



مصر
ذكر
عدد المساهمات : 100
تاريخ الميلاد : 31/12/1957
العمر : 58
تاريخ التسجيل : 14/02/2015
الموقع : منتدي رابطة محبي اللغة العربية
العمل : فني أول كهرباء
المزاج : رائق
تعاليق : الحمد لله رب العالمي
لايوجد تعليق



مُساهمةموضوع: رد: قصة حديث نبوي شريف   السبت 16 يناير 2016, 11:44 pm

نعم المعلم معلمنا ( هذا هو السراج الذي أضاء الدنيا بنوره وحلمه وأدبه وخلقه فكان نعم المعلم للبشرية جمعاء ) 
لقد كان حلمه يسبق غضبه ، ولم يغضب لنفسه قط ) 
حينما جاءه الأعرابي وقال له أعطني يا محمد عليه أفضل الصلاة والسلام 
نادي الرسول الأكرم علي عمر الفاروق رضي الله عنه وقال له أعطه ، فكال له عمر ونظر إلي رسول الله وكأنه يقول كفي 
قال الرسول الأكرم عليه الصلاة والسلام أعطه فأخذ عمر يزيد في العطاء ثم قال الرجل للرسول أنت لم تعطني من عندك 
فتبسم النبي عليه الصلاة والسلام وأخذ يكيل للأعرابي حتي شبع وقنع فقال الرجل الإعرابي نعم هذه خصال أنبياء 
فإن حلمك سبق غضبك وإني أشهد
ألا إله إلا الله وأنك محمد رسول وأسلم الأعرابي 
هكذا كان رسولنا صل الله عليه وسلم 
واليوم نحن نغضب للدنيا نغضب لو سئلنا  نغضب علي أي شيء ؟                

     بارك الله فيك وفي قلمك أستاذنا
====
تصويب لغوي :
خدمات رابطة محبي اللغة العربية 
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى


مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1369
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 71
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: قصة حديث نبوي شريف   السبت 30 يناير 2016, 8:15 pm

الأستاذ سيد يوسف مرسي 

أضفت وأفدت 
فجزاك الله خيرا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
 
قصة حديث نبوي شريف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى رابطة محبي اللغة العربية :: العلوم الإسلامية :: 2- قسم (القرآن والحديث)( إشراف:أ . سعاد علي عثمان)-
انتقل الى: