رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها

رابطة محبي اللغة العربية

مجلة تخصصية في علوم اللغة العربية ، لخدمة طلاب وأصدقاء لغتنا ، ونشر الخير والعطاء حفظا للغة القرآن الكريم
 
البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  
الكلمة أمانة وتحت مسئُوليتك فنحن نلتزم بالأخلاق الفاضلة ونرجو أن تكون أفضل منا بسلوكك وأخلاقك**

(تسجيلك باللغة العربية) يسعدنا ويشرفنا ، ويجعلك من أسرة المنتدى.
أهلا بالعضو الجديد : تانيا محمد ، كن إيجابيا في انضمامك للمنتدى ،فخير الناس أنفعهم للناس.
إعجاب وشكر وسؤال ؟ ما أجمل حُلَّةَ المنتدى التي ارتداها لتصبح ثوبَهُ الجديدَ بعد العيد، وشكرا للمدير الفني المنفذ الأستاذة منى كمال .
والسؤال عن المشرفين والأعضاء الغائبين ؛ أما يروق لكم هذا الجهد المبذول لخدمتكم وإفادتكم وإسعادكم ؟!!هيَّا عودوا إلى منتداكم بمساهماتكم لتسعدونا .

تنبيه مهم جدا :ينبه بشدة عدم نشر أية إعلانات تجارية تسويقية،فسوف يتم حظر أصحابها.


تتقدم إدارة المنتدى : بشكر الأعضاء المتفاعلين بمساهمات إيجابية.......
ودعوة المتغيبين للعودة لنشاطهم الإشرافي خلال شهر من تاريخه: 23/6/2018

شاطر | 
 

 من سيرة الإمام / شمس الدين الذهبي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أم بشرى
مشرف القسم
مشرف القسم



الجزائر
انثى
عدد المساهمات : 130
تاريخ الميلاد : 06/03/1968
العمر : 50
تاريخ التسجيل : 13/02/2018
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : أستاذة لغة عربية
المزاج : الرضا بنعم الله
تعاليق : هاوية لنظم الشعر وكتابة القصة والدراسات النقدية




مُساهمةموضوع: من سيرة الإمام / شمس الدين الذهبي   الأربعاء 21 مارس 2018, 2:37 pm



نسبه : 
هو محمد بن أحمد بن عثمان بن قايماز بن عبد الله التركماني الأصل الفارقي ثم الدمشقي شمس الدين الذهبي .

نشأته : 
ولد الإمام الذهبي في اليوم الثالث عشر من شهر ربيع الآخر سنة (673)هـ- بدمشق وسمع بعد التسعين وستمائة وأكثر عن ابن غدير وابن عساكر ويوسف الغسولي وغيرهم ثم رحل إلى القاهرة وأخذ عن الأبرقوهي والدمياطي وابن الصواف والقرافي وغيرهم وشيوخه في السماع والإجازة في معجمه الكبير أزيد من ألف ومائتي نفس .

ثناء العلماء عليه : 
الإمام الذهبي يعتبر مؤرخ الإسلام وقد لقب بذلك كما أنه أحد أعلام الحفاظ الذين برزوا في علم الحديث رواية ودراية فلا عجب أن يكون محل ثناء الخاص والعام ولا غرو أن تنطلق الألسنة بذكره بالجميل وقد أتى بالجميل الجليل .. وقد قال الحافظ ابن كثير في البداية والنهاية:
"الحافظ الكبير مؤرخ الإسلام وشيخ المحدثين وقال: وقد ختم به شيوخ الحديث وحفاظه" .. وقال ابن شاكر الكتبي في فوات الوفيات : الشيخ الإمام العلامة الحافظ حافظ لا يجارى ولافظ لا يبارى أتقن الحديث ورجاه ونظر علله وأحواله وعرف تراجم الناس وأبان الإبهام في تواريخهم والإلباس .

جمع الكثير ونفع الجم الغفير وأكثر من التصنيف ووفر بالاختصار مؤنة التطويل في التأليف، وقال أبو المحاسن الحسيني في ذيل تذكرة الحفاظ: "الشيخ الإمام العلامة شيخ المحدثين وقدوة الحفاظ والقراء محدث الشام ومؤرخه ومفيده" .
وقال: "وخرج لجماعة من شيوخه وجرح وعدل وفرع وصحح وعلل واستدرك وأفاد وانتقى واختصر كثيراً من تأليف المتقدمين والمتأخرين وكتب علماً كثيراً وصنف الكتب المفيدة " . 
وقال ابن السبكي في طبقات الشافعية: 
"شيخنا وأستاذنا الإمام الحافظ محدث العصر" ، وقال الشوكاني في البدر الطالع: "الحافظ الكبير المؤرخ صاحب التصانيف السائرة في الأقطار" .

وقال ابن حجر في الدرر الكامنة: "ومهر في الحديث وجمع فيه المجاميع المفيدة الكثيرة حتى كان أكثر أهل عصره تصنيفً وجمع تاريخ الإسلام فأربى فيه على من تقدم بتحرير أخبار المحدثين خصوصاً".
وقال البدر النابلسي: "كان علامة زمانه بالرجال وأحوالهم حديد الفهم ثاقب الذهن وشهرته تغني عن الإطناب فيه".
وقال السيوطي في ذيل تذكرة الحفاظ: "الإمام الحافظ محدث العصر خاتمة الحفاظ ومؤرخ الإسلام وفرد الدهر والقائم بأعباء هذه الصناعة" وقال: "والذي أقوله: إن المحدثين عيال الآن على أربعة: المزي والذهبي والعراقي وابن حجر.." 
قال أبو المحاسن الحسيني: "وكان أحد الأذكياء المعدودين والحفاظ المبرزين".

آثاره :
وقد خلف الحافظ الذهبي للأمة الإسلامية ثروة هائلة من المصنفات القيمة النفيسة التي هي المرجع في بابها وعظمت الفائدة بهذه المؤلفات ونالت حظاً كبيراً من الثناء وكان لها القبول التام لدى الخاص والعام.
قال الشوكاني في وصفها: وجميع مصنفاته مقبولة مرغوب فيها رحل الناس لأجلها وأخذوها عنه وتداولوها وقرأوها وكتبوها في حياته.. وطارت وقرأوها في جميع بقاع الأرض وله فيها تعبيرات رائعة وألفاظ رشيقة غالباً لم يسلك مسلكه فيها أهل عصره ولا من قبله ولا قبلهم ولا أحد بعدهم .. وبالجملة فالناس في التاريخ من أهل عصره فمن بعدهم عيال عليه ولم يجمع أحد في هذا الفن كجمعه ولا حرره كتحريره، قال الحافظ ابن حجر: ورغب الناس في تواليفه ورحلوا إليه بسببها وتداولوها قراءة ونسخاً وسماعاً.
وقال أبو المحاسن الحسيني: وصنف الكتب المفيدة فمن أطولها تاريخ الإسلام ومن أحسنها ميزان الاعتدال في نقد الرجال .. وقال: مصنفاته ومختصراته وتخريجاته تقارب المائة وقد سار بجملة منها الركبان في أقطار البلدان انتهى.

ومن أشهر مؤلفاته المطبوعة : 
كتاب (ميزان الاعتدال في نقد الرجال) وكتاب (المشتبه في الأسماء والأنساب) وكتاب (العبر في خبر من غبر) وكتاب (تذكرة الحفاظ) وكتاب (طبقات القراء).

وفاته :
توفي الحافظ الذهبي ليلة الاثنين ثالث شهر ذي القعدة سنة ثمان وأربعين وسبعمائة .. وصلّي عليه يوم الاثنين صلاة الظهر في جامع دمشق ودفن بباب الصغير أرخ وفاته بهذا ابن كثير في البداية والنهاية وابن السبكي في طبقات الشافعية.


من ترجم له :
1 ـ ترجم له ابن حجر في الدرر الكامنة (3 - 336) 
2 ـ وابن كثير في البداية والنهاية (14 - 225) 
3 ـ وابن شاكر الكتبي في فوات الوفيات( 2 - 370) 
4ـ وابن العماد في شذرات الذهب (6 - 153) 
5 ـ وابن السبكي في طبقات الشافعية (5 - 216) 
6 ـ وابن تغرى بردى في النجوم الزاهرة (10 - 182) 
7 ـ وصديق خان في التاج المكلل (411) 
8 ـ والسيوطي في ذيل تذكرة الحفاظ (347)
وفي طبقات الحفاظ ( 517) 
9 ـ والحسيني في ذيل تذكرة الحفاظ (34) 
10 ـ وعمر رضا كحالة في معجم المؤلفين (8 - 289)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فهمي يوسف
صاحب المنتدى
صاحب المنتدى
avatar

مؤسس المنتدى
مصر
ذكر
عدد المساهمات : 1566
تاريخ الميلاد : 01/02/1945
العمر : 73
تاريخ التسجيل : 16/04/2013
الموقع : رابطة محبي اللغة العربية
العمل : مدير عام تربية وتعليم بالمعاش
المزاج : راضٍ
تعاليق : مدون وكاتب وأديب ناقد ، وخبير لغوي متخصص
أفضل مدوناتي ( غذاء الفكر وبقاء الذكر )





مُساهمةموضوع: رد: من سيرة الإمام / شمس الدين الذهبي   الثلاثاء 17 أبريل 2018, 9:06 pm

موضوع قيِّم أضاف شخصية فذة في باب المعرفة والفقه والحديث الشريف 
بوركت أناملك أم بشرى الكريمة بإثراء أقسام بيتك الثاني 
لا بل الآن أقول بيتك الأول والثابت إن شاء الله 
فلعلك أنت الوارثة له بعد رحيلي إن غبت عنه
ولقد قرأت بعد موضوعك الطيب عن الشيخ الذهبي
فأحببتك أكثر وأحببت فيه أنه عالم مسلم تقي ورع



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://rabitaara.forumegypt.net
يوسف قبلان سلامة

avatar


لبنان
ذكر
عدد المساهمات : 80
تاريخ الميلاد : 28/04/1978
العمر : 40
تاريخ التسجيل : 22/06/2017
الموقع : ---
العمل : شاعِر وكاتب ومترجم
المزاج : الحمدلله
تعاليق : الحمد لله رب العالمين



مُساهمةموضوع: رد: من سيرة الإمام / شمس الدين الذهبي   الجمعة 27 أبريل 2018, 3:21 pm

سلام الله أديبتنا الأستاذة أم بُشْرى،
تقديرنا لِما كَتبْتِ عن العلّامة الكبير شَمس الدّين الذَهبي، الرَّجُل الذي تَرَك إرْثاً عظيماً لا يبور؛ 
حَتّى أصْبحَ مَرْجعا ومِدْماكاً دينيَّاً ثابِتاً. 
فالقُرْآن وتعاليمه محفوظة في القلوب،
 وكما ورَدَ في القرآن الكريم:  إِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ (9)- سورة الحِجْر.
بوركتم ودام عطاؤكم الفريد المعهود.
أخوكم، يوسف سلامة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
من سيرة الإمام / شمس الدين الذهبي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة محبي اللغة العربية :: العلوم الإسلامية :: 4- من سير الصالحين ( مطلوب مشرف)-
انتقل الى: