رابطة محبي اللغة العربية
أهلاً وسهلاً
يشرفنا تسجيلكم لدينا
الكلمة مسئولية صاحبها

منطقة الاعضاء


كلمة الادارة
يسعدنا انضمامكم إلى أسرة ( رابطة محبى اللغة العربيةبمساهماتكم المتميزة في أقسام الرابطة المختلفة بالمنتدى. * يمنع منعا باتا نشر أي مساهمة تتعلق بالتسويق التجاري لأي سلعة الرجاء مراجعة القوانين
 

أهلا وسهلا بك إلى رابطة محبي اللغة العربية.

البوابةالبوابة  الرئيسيةالرئيسية  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

www.rabitaara.forumegypt.net


مرحبا بك عزيزى الزائر فى رابطة محبي اللغة العربية.

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا. كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه

www.rabitaara.forumegypt.net



آخر المواضيع
الموضوع
تاريخ ارسال المشاركة
بواسطة
من الحكم الجميلة
إن شاء الله.. إنصرافٌ إلى عَوْدٍ للأفضل
القطار رقم 832 (راوية للكاتب : سيد الجهني )
حكمة في صورة
حوار حول مشكلات الإشراف
ثلاثة الغاز (شاركونا الحل )
تهنئة بالستايل الجديد
قصتي الجميلة معك
معجم الأمثال...مثل وشعر وحكاية
أضف إلى ثروتك اللغـــوية (1)
الجمعة 24 يونيو 2022, 8:46 pm
الجمعة 24 يونيو 2022, 7:02 pm
الإثنين 20 يونيو 2022, 11:52 am
الإثنين 20 يونيو 2022, 11:36 am
الأحد 19 يونيو 2022, 3:06 pm
الأربعاء 18 مايو 2022, 10:51 pm
الأربعاء 18 مايو 2022, 10:37 pm
الأربعاء 18 مايو 2022, 10:21 pm
الإثنين 09 مايو 2022, 10:51 pm
الإثنين 09 مايو 2022, 8:22 pm
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
محمد فهمي يوسفadmin
كلمة الإدارة
تتضرع إدارة المنتديات بالدعاء لله رب العالمين أن ينقذ مصرنا المحروسة من وباء الكورونا المستجد

شاطر
 

 الشُّعَراء العَرَب

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الجمعة 14 مايو 2021, 1:52 pm

سلام الله. 
نُقَدم لكم السلسلة التالية عن شعراء العرب في حلقات إن شاء الله، آمين أن تعود بالإفادة والجميع. فللشعر العربي مكانة عالمية خاصّة لغزارته الأدبية وبلاغته واهتمام الأدباء به على مَرّ العصور بل وتكريمهم الشعراء كل تكريم.
أخوكم،
يوسف قبلان


وقد اقتبست ونَقَلْتُ نبذات عن حياة الشعراء من كتاب "الشعراء العرب، إعداد فَوّاز الشعّار  وإشراف د. إميل بديع يعقوب عن دار الجيل- بيروت طبعة 1420 هجري- 1999 م
امرؤ القَيس


هو امرؤ القيس بن حجر بن عَمرو الكِنديّ. ولِدَ في نَجد من أصل يَمَنِيّ، أبوه مَلِكُ بَني أسد وأمّه فاطِمة بنت ربيعة.
عاشَ في حداثته عيشة أبناء الملوك، ثم إلى حياة التَّرف والمَجون. قال أشعاراً ماجِنة فأخرجه أبوه عنه، فراح يجول في كل مكان في عصابة يحتسي الخمر ويَسْمَع الغِناء.
قُتِل أبوه بيد جماعة من بني أسد إذ ساءَت سيرتهُ فيهم، فَنُعيَ إلى ابنه امرؤ القيس الذي كان يعاقر الخمرة ورفاقه فقال: ضَيَّعَني أبي صَغيراً، وحَمَّلَني دمه كبيراً. لا صحو اليوم، ولا سُكرَ غداً. اليوم خمر وغداً أمر".
وأقسم ألا يغسِل رأسه ولا يشرب خمراً حتى يُدرِك ثأر أبيه، فأعدّ عُدَّته مستنجداً بالقبائل لأخذ ثأره، فنازَلَ بَني أسد موقعاً فيهم خسائر جَمّة في الأرواح. لم يكتفِ بهذا، بل سمت به نفسه إلى القسطنطينية حيث ملك الرّوم، فَمَرّ في طريقه بالسَّموأل بن عادياء ملك تيماء فاستودعه مئة دِرعٍ وسلاحاً كثيراً. ثم تابع سبيله مارّاً برفقة عَمرو بن قميئة وكان مِن خدم أبيه، فبكى عمرو قائلاً: غررت بِنا. فأجابه امرؤ القيس بقصيدة تشجيعيّة، واصِفاً رحلته تلك. وصل امرؤ القيس إلى قيصَر  فأكرم وفادته ووعده بالمَدد. ويُقال أنه ولّاه فلسطين. وفي طريقه إليها أصيب بالجدري، فمات ودفن في أنقرة حيث أصابته العدوى، لِذا لُقِبَ بِذي القروح.


ومن أبيات أشعاره:
قِفا نَبْكِ من ذِكرى حبيب ومَنزل   بِسِقط اللوى بين الدخول فَحَومَل
ألا رُبّ يوم لي من اليض صالح   ولا سيما يوم بدارة جُلْجُلِ
ويوم عَقَرْتُ للعَذارى مَطِيَّتي       فيا عَجَباً من رَحْلِها المُتَحَمِّلِ
ويا عجباً من حلّها بعد رحلها       ويا عجباً للجازِرِ المُتَبَذِّلِ


عدل سابقا من قبل يوسف قبلان سلامة في السبت 22 مايو 2021, 2:27 pm عدل 2 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةرشيد
مشرف
مشرف
رشيد

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الجزائر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 295
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 11/02/1976
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 46
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 08/06/2020
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ----
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : طالب علم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمد لله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : الحمد لله رب العالمين
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الجمعة 14 مايو 2021, 7:15 pm

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أستاذنا الفاضل يوسف قبلان سلامة وأحسن الله إليك
جمع طيب وجهد مشكور
من المتابعين بإذن الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1السبت 15 مايو 2021, 1:56 pm

رشيد كتب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيك أستاذنا الفاضل يوسف قبلان سلامة وأحسن الله إليك
جمع طيب وجهد مشكور
من المتابعين بإذن الله
سلام الله،
شكراً من القلب أستاذ نا العزيز رَشيد على تعليقكم الكريم. يشَرّفنا ذلك كثيراً ودائماً.
أخوكم،
يوسف قبلان
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1السبت 15 مايو 2021, 3:00 pm

طَرَفة بن العبد، أما اسمه، فهو عَمرو بن العبد البكري. ولِد في البحرين، ونشأ يتيم الأب في بيت غَنِيّ، كريم المحتد، فانصَرَف إلى اللهو والخمر ينفق بغير حساب. فَضَيّق عليه أعمامه، وأبوا أن يقسموا ماله، وظلموا حَقّاً لِأمه وردة أخت المُتَلَمِّس الشاعِر. فهددهم بأبيات هي من أوائل نَظْمه:
ما تنظرون بِحَقّ وردة فيكم   صَغُر البنون، ورهطُ وردة غُيَّبُ
قد يبعَثُ الأمرَ العظيم صغيرهُ حتّى تَظَلُّ له الدماء تَصَبُّبُ
والظُّلْمُ فَرَّقَ بين حَيَّي وائلٍ    بَكرٌ تسايقها المَنايا تَغْلِبُ


أمضى شبابه في جوّ من اللهو واحتساء الخمر. إلا أن الملك عَمرو بن هند ملك الحيرة قَرّبه لإعجابه بِشِعْره، إلا أن طَرَفة ظَلّ متفاخِراً بنفسه ومتباهياً. شبّب بأخت الملك غير مبال، فأبعده عَمرو عن حاشيته، ليكون مع أخيه قابوس، وما عاد يلقى منهم ذلك الكرم، فهجاه وأخيه قائلاً:
فليت لَنا مكان المَلِك عَمرو   رَغوثاً حَولَ قُبّتنا تخورُ
لَعُمرك إنّ قابوس بن هند     لَيَخلِطُ مُلْكَهُ نوكٌ كثير
 إلا أن أحداً ما جرأ نقل الهجاء المُر هذا إلى الملك.


بلغ هذا الشعر الملك فأنشده عبد عمرو البيتيتن مُعَيِّراً إياه فيهما، فحقد عليه لكنه تروّى إشفاقاً على خاله المُتَلَمّس، مُتَحَيّناً فرصة الخلاص منهما معاً. 
كتب الملك كتابين لِعامِله في البحرين الذي بلغ النجف وبيده الصحيفتين لتسليمهما. لم يكن المتلمّس مرتاحاً، فدفعها إلى غلام ليقرأها، وبعد فَضّها قرأ ما يلي: "ثكلت المُتَلَمّس أمّه"، فتناولها ورماها في البحيرة فضُرب به المثل القائل: "أشأم من صحيفة المُتَلَمّس"، وقال لطرفة: "إن ما في كتابك مثل الذي في كتابي"! فقال طرفة:" لَئِن اجترأ ما كان لِيَجْتَرِئ عَليّ" وأبى إطاعة المُتَلَمّس برمي الصحيفة، فتركه خاله وذهب إلى الشام.


ما إن بلغ طَرَفة البحرين حتى قرأ عاملها الصحيفة، فنصَح طَرَفة بالهروب من ليلته، لأن فيها أمر بقتله وما كان العامِل لينفِّذ الأمر فبعث إلى الملك قائلاً: "ابعَث إلى عملك من تريد فإنّي غير قاتِل الرَّجُل" فأرسل الملك عامِلاً آخر لتنفيذ الجريمة، فَقُتِل الاثنين مَعاً.
دارت شكوك حول صحّة هذه الرواية، لكن المُسَلّم به هو أن طرَفَة قتل شابّاً لَما يبلغ العشرين. وبرغم بلغ شأواً عالياً في الشعر والفَن والإدهاش، ما يسمح لتكون الحكايات المحاكة حوله أمراً بديهيّاً.
ترك أشعاراً جُمِعت في ديوان اشهرها المُعَلّقة التي ناهز عدد أبياتها المِئة بيت وأكثر.


من أبيات المعَلّقة يقول:
لِخولة أطلال بِبُرْقةِ ثَهْمَد         تَلوح كباقي الوَشْمِ في ظاهر اليَدِ
وقوفاً بها صَحْبي عَلَيّ مَطيّهم     يقولون: لا تهْلك أسىً وتَجَلَّد


عدل سابقا من قبل يوسف قبلان سلامة في الأحد 16 مايو 2021, 2:53 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الأحد 16 مايو 2021, 2:52 pm

عمرو بن كلثوم

عمرو بن كلثوم بن مالك التَّغْلُبي، أمّه لَيلى بنت المُهَلهل أخي كُليب وائل الذي ضُرِبَ الَمثَل بِعِزّته فقيل: "أعَزّ من كُلَيب وائل" يُكَنّى بأبي الأسْوَد.


نشأ في جو مُفعم بالأنفة والكِبرياء والعِزّة عزيزَ الجانِب مُعْجَباً بنفسه، فسادَ قومه وهو ابن خمس عَشَرة سنة.نجح والده في إصلاح ذات البين القائمة بين بكر وتغلب  بعد أربعين سنة من حرب البسوس، التي أسفرت عن اقتتال طيلة تلك المدّة. أخذ من كِلا القبيلتين مِئة غلام رَهينة خشية تجدد الخلاف بينهما فعودة الحرب. 


وتوَلى عَمرو بن هند المُلكَ بعد أبيه، فحذا حذوه في الارتهان من العَشيرَتين.

وإذ سارت جماعة من بكر وتغلب في إحدى الأيام لإتمام شأن من شؤونه، وبعد بلوغهم أرض لبني شيبان أحلاف البكريين، قيل أنهم أجلوا التغلبيين ودفعوهم إلى مفازة، حيث تاهوا وماتوا عطشاً. ما أغضب التغلبيين فطلبوا ديات أبنائهم، لكن البكريين أبوا أداءها، فاحتكموا إلى عمرو بن هند. فقال لهم: "ما كنت لِأحكم بينكم حتى تأتوني بسبعين رجلاً من أشراف بكر بن وائل، فأجعلهم في وثاق عندي، فإن كان الحَق لِبَني تغلب، دفعتهم إليهم، وإن لم يكن لهم حق، خلّيتُ سبيلهم". ففعلوا. وتواعدوا ليوم يعيّنه، يجتمعون فيه. ولما كان يوم التقاضي، انتدبت تغلب للدفاع عنها شاعرها، وسيّدها عَمرو بن كلثوم، وانتدبت بكر النعمان بن هرم أحد أشرافها.
فأنشد عمرو بن كلثوم مطوّلته متبجّحاً مفاخِراً مُهَدّداً الملك ما أثار حَفيظته. فردّ عليه الحارِث بن حلزة بمُطوّلته واستمائل الملك بدهائه، فحكم للبكريين.


وكان عَمرو بن هند قد أوعز ِإلى أمّه أن تستخدم ليلى في أثناء قيام النساء بإعداد الطعام. فقالت هند لليلى "يا ليلى ناوليني الطبق" فأجابَت: "لِتَقُم صاحبة الحاجة إلى حاجتها" وبرغم إعادتها عليها إلا أنها أبت، فصاحت ليلى: "واذلّاه! يا لتغْلُب!" ما أثار حفيظة ابنها الذي سمعهما، فنهض غاضباً والدم يفور في وجهه ، وَتناولَ سيفاً مُعَلّقاً على الحائط، وهو سيف لبن هند، وضرب به رأس الملك فقتلهُ، ونادى في قومه، فانتبهوا جميع من في الرواق وعادوا إلى ديارهم.
عاش عمرو طويلاً ويقال أنه ناهة المئة والخمسين. وقيل أنه مات حين أُسِر، إذ ظَل يشرب الخمر صرفاً حتّى مات.


أما شِعر ابن كلثوم، فقليل يدور في مُعْظمه حول الفخر والهجاء والمديح، وليس فيه ما يُعْتَدُّ به غير مُعَلّقته التي بلغَت نحواً من مئة بيت حيث جاءًت في بعض الروايات مئة وبضعة عشر بيتاً، وفي روايات أخرى بِضعة وثمانين أو بضعة وتسعين بيتاً. وهي الخامِسة بين المُطَوّلات ويستدلّ من بعض أبياتها أنها نُظِمَت في زمانين متباعدَين: الأول يوم التقاضي، والثاني بعد مقتل عَمرو بن هند. في حين زعم الأصمعي أنها قيلَت يوم التحكيم دفعة واحدة وأبيات مُعَلّقة- إذا سَلّمنا بنسبتها جميعاً إلى ابن كلثوم- تَدُلّ غير ذلك من جميل شِعره في مُعَلّقته قوله:


ألا هُبّي بِصَحنِكِ فاصبحينا    ولا تُبقي خمر الأندرينا


وهذا البيت هو مطلع المُعَلّقة. ثم يقول مُفْتَخِراً:
أَبَا هِنْـدٍ فَلاَ تَعْجَـلْ عَلَيْنَـاوَأَنْظِـرْنَا نُخَبِّـرْكَ اليَقِيْنَــا
بِأَنَّا نُـوْرِدُ الـرَّايَاتِ بِيْضـاًوَنُصْـدِرُهُنَّ حُمْراً قَدْ رُوِيْنَـا
وَأَيَّـامٍ لَنَـا غُـرٍّ طِــوَالٍعَصَيْنَـا المَلِكَ فِيهَا أَنْ نَدِيْنَـا
وَسَيِّـدِ مَعْشَـرٍ قَدْ تَوَّجُـوْهُبِتَاجِ المُلْكِ يَحْمِي المُحْجَرِيْنَـا


يُمَثّل شِعره تجربته النفسيّة التي عاناها سيّداً وملكاً ومدافعاً عن كرامته الشخصيّة التي حاول ابن هند الحَطُّ منها.
ولمعلّقته منزلة أدبية كبيرة لما تركه في نفوس الكثير من الناحية القومية من أثر لم تتركه قصيدة جاهليّة أخرى.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الإثنين 17 مايو 2021, 3:00 pm

عنترة بن شَدّاد


عَنتَرة بن شَدّادا بن عُمَر؛ وقيل ابن عَمرو بن شَدّادا بن معاوية بن قُراد العَبْسيّ. من أهل نجد ينتهي نَسَبَهُ إلى مُضَر، ويُكَنّى بأبي المغلِّس لغاراته في الغلس. ويلقّب بأبي الفوارِس لِشجاعته، وعنترة الفلحاء لانشقاق شفته السّفلى. أمّه زبيبة وهي أمَةٌ حَبَشِيّة.
فلم يلحَقهُ أبوه بنسَبِه جرْياً على عادة العرب في عدم إلحاق ابن الأَمة بنسبِهِم. 
عُرف بشجاعته وشِدّة بأسه وبرغم ذلك بِسخائه، وحِلْمِهِ، سَمِح المُخالَقة. أحبّ ابنة عَمّه عبلة وهي ابنة مالك بن قراد، ما أجّج في نفسه الشاعرية ليزداد طموحاً للمعالي. لفت الأنظار في وقت قصير لما برز منه في الفروسيّة ليُحسَب له الحساب في الوقائع.
وحدث أن أغار بعض العرب على بني عبس وكان عنترة فيهم. ولحقهم بني عبس. قال له أبو: "كُرّ يا عنترة!" فقال عنترة: "العبد لايُحسُن الكَرّ، إنّما يحسن الحلاب والصَّر". فقال: "كُرَّ، وأنت حُرّ".  وقاتل في ذلك اليوم قتالاً شديداً حَتّى هزم القوم واستنفَذَ الأسْلاب. فادّعاه أبوه بعد ذلك وألحَقهُ بِنَسَبِهِ. وقيل في هذا الأمر قريب منه.
أما الثابت في هذا الأمر هو أن عنترة راح يقارع المَجد عن طريقين: الأول مشاركته الفَعّالة في حرب داحِس والغبراء، ما أعلنه فارساً لا يُجارى، والثّاني حبّهُ لِعَبْلة، ووقوف الجميع ضِدّهُ في هذا الأمر، ويقال أن عبلة نفسها كانت تنفُر من لونه وأصله، مما زاده تصميماً على إثبات وجوده رجلاً وشاعِراً غزلاً عاشِقاً عفّاً، مما زاد حوله الأساطير وألهج أسنة الناس بحياكة ما حدث وما لم يحدُث لعنترة فرداً، ولعنترة مع عبلة عاشِقاً.
قيل حول وفاته ونهايته الكثير. فمنهم من قال أنه تزوّجها، ومنهم من قال أنه لم يتزوّجها، وبقي عاشقاً محروماً طيلة حياته. أما بخصوص وفاته، فمنهم من قال أنه مات حتف أنفه قد بلغ من العُمر عَتِيّاً. ورغم ذلك يبقى أسطورة من أساطير العرب الخالِدة.
يقول في مُعَلّقته:
هل غادر الشعراء من مُتَرَدِّم  أم هَلْ عَرَفْتَ الدّار بعد توَهّم

إلى أن يقول مخاطباً عبلة:
ولقد نزلتِ فلا تظُنّي غيره   مِنّي بمنزلة المُحِب المكْرم
أثْني عَلَيّ بما علمت فإنني        سَهْل مخالَقتي إذا لم أظْلَمِ
فإذا ظُلِمْتُ فإنّ ظُلْمي باسِلٌ      مُرٌّ مذاقتهُ كطعم العلْقم
ولقد شَرِبْتُ من المدامة بعدما    ركد الهواجرُ بالمشوف المُعْلِمِ
بزجاجة صفراء ذات أَسِرّةٍ       قُرِنَت بأزهَرَ في الشمال مُفَدَّمِ
فإذا شَرِبتُ فإنّني مستهلك           مالي، وعِرْضي وافِرٌ لم يكْلَمِ 
وإذا صحوتُ فما أقَصّرُ عن ندىً    وكما عَلِمْتِ شمائلي وتكَرُّمي


أدب عنترة مزيج من عاطفة وخيال، يعتمد الوقائع التاريخيّة كانطِلاقة لها وقعها البلاغِيّ الشاعري الفريد في النفس.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الثلاثاء 18 مايو 2021, 3:33 pm

الحارِث بن حلّزة

أبو ظُلَيم، الحارث بن حُلّزة اليشكري البَكرِيّ، من وجوه قومه في العِراق. كان حكيماً رزيناً حَسَنُ الجامَلة، يجابه الحوادِث بهدوء ورَويّة، وقد اشتهر بقصّته الحادثة يوم التقاضي في حضرة المَلِك عَمرو بن هند الذي تَدَخّل في أمر الصّلح بين بكر وتغلب بعد حرب البسوس التي ذَكَرْناها سابِقاً.
وقد كان لقصّته طرافة ونكهة خاصّتان. وقد أعدّ قصيدة لهذا اليوم، ولما قاموا بين يديه، لم يُرْضِهِ إنشادهم. فقال: "إنّي لا أرى أحداً يقوم بها مقامي لكن أكره أن أكَلّم الملك من وراء سبعة ستور، وينضَح أثَري بالماء إذا انْصَرَفتُ عنه". إذ كان الحارث أبرَص والملك يتَطيّر من البُرص. فلمّا طرد عَمرو بن هند النعمان بن هرم كما تَقَدّم وأنشد ابن كلثوم قصيدته، خاف الحارِث على قومه وقال: "أنا محتمل ذلك".، وقيل أن الحارِث به وَضَح (برَص)، فأمَر أن تُمَدّ بينه وبين الحارِث سبعَة ستور فَجُعِلَت. وأنشَدَ الحارِث قصيدته، وهو يرتجف غضباً، وكان متوكّئاً على عَنزة (رمح صغير فيه حديدة) فأثّرت في جسده دون أن يَشْعُر لِشِدّة غَيظه. وزعم بعضهم أن العنزة قطَعَت كَفّهُ وهو لا يَشْعُر من الغَضَب.
أعجب الملك بقصيدته وكذلك أمّه التي كانت موجودة أيضاً فقالت لابنها: "تالله ما رأيت كاليوم قَطّ رَجُلاً يقول مثل هذا القول، يُكَلّم من وراء سبعة ستور". فقال المَلِك: "ارفعوا سِتْراً وأدنو الحارِث". وما زات هند يزيد إعجابها والملك يَرْفَع سِتْراً، حتّى أُزيلَت السُّتور السبعة. فأقعده المَلِك قريباً منه على مَجْلِسِه، ثم أطعمه من جفنتهِ، ولم ينضح أثَره بالماء. ثُم جزّ نواصي السبعين الذين كانوا رهناً في يده من بَكْر، ودَفَعَها إليه. فلم تزل تلك النواصي في بَني بكر يشكرون بها.
وقد قيل الكثير في أمر هذه المعلّقة إحداها أن الملك أمرهُ ألّا يُنشدها إلّا متوَضّئاً، وقيل أنه ارتجلها ارْتجالاً، وتعَدّ هذه مبالغة من الرّواة.
وكان ممن يُضْرَب بهم المَثَل: "أفخَر من الحارِث بن حلزّة". 
عَمّر طويلاً ويقال إنّهُ نَيّف على الخامِسة والثلاثين بعد المِئة.


من أبياته:
آذنتنا ببينها أسماءُ              رُبّ ثاوٍ يُمَلُّ منه الثّواءُ


ويتابع فيقول:


وأتانا من الحوادِث والأنبا              ءِ خَطْبٌ نُعْنى به ونساءُ
إنّ إخواننا الأراقِم يَغْلو                نَ علينا، في قيلهم خفاءُ
يخلِطون البريءَ مِنّا بِذي الذَّ            نْبِ ولا يَنفَعُ الخلِيّ الخلاء
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الخميس 20 مايو 2021, 3:10 pm

لبيد بن رَبيعة


أبو عقيل لبيد بن ربيعة العامِريّ المُضَرَيّ. ولِدَ نحو خمسمئة وستين، ونشَأَ في قَومه كريماً شَريفاً. كان يُقال لِأبيه رَبيعة: رَبيعَةُ المُقْتَرين، لِجودِهِ وَسَخائِهِ. قتلَتهُ بنو أسَد في حرب كانت بينه بين قَومِهِ. وَعَمّهُ عامِر بن مالك مُلاعِب الأسِنّة، الذي قال فيه أوس  بن حجر: فلاعب أطراف الأسِنّة عامِرٌ   فَراحَ له حَظٌّ الكَتيبة أجمَعُ


عاشَ شطراً من حياته في الجاهِليّة ، ثُم أدرك الإسلام، ووفد على النَّبِيّ بعد وفاة أخويه لأمّه: أربَد بن مقيس، وعامِر بن الطُّفَيل فَأسلَم لَبيد، وهاجَر، وَحَسُن إسلامَهُ وسَكَن المَدينة. وَلَمّا بُنيَت مدينتا البَصْرة والكوفة في أيّام عُمَر بن الخَطّاب، انتقَل إلى الكوفة، وأقام فيها إلى أن مات.
كان من أجواد العَرَب ، وقيل أنه آلى على نفسه في الجاهلية إلا تهُبّ الصّبا إلا أطعم، وألْزَم نفسه ذلك في إسلامه. وكانت له جفنتان يغدو بهما ويروح في كُلّ يوم على مسجد قومه، فيطعمهم. فَهَبَّت الصَّبا يوماً، والوليد بن عُقبَة في الكوفة، فصعد الوليد المنبر، فخَطب الناس، ثُم قال: "إن أخاكم لبيد بن ربيعة قد نذر في الجاهلية أن يُطعم النّاس مع هبوب الصَّبا، وهذا يوم من أيّامه، فأعينوه. وأنا أوّل من يفعل. ثُمَّ أرْسَل إليه بِمِئة بكرة، وكتب إليه بأبيات، منها قوله:
أرى الجَزّار يَشْحَذُ شفرتيه    إذا هَبَّت رياح أبي عَقيل
إلى آخر الأبيات. فلمّا بَلَغَت أبياته لبيداً، قال لابنته: "أجيبيه، فَلَعُمْري، لقد عشتُ بُرْهَةً وما أعيا بجواب شاعِر". فأجابَت ابنتهُ الوليد بأبيات، منها:
إذا هَبَّت رياحُ أبي عقيلٍ   دعونا عند هَبّتها الوليدا
إلى آخر الأبيات
ووصلت إلى قولها:
أبا وهب جزاكَ الله خيراً   نحرْناها فأطعَمنا الثّريدا
فقال لها أبوها "أحْسَنت لولا أنّكِ اسْتَطْعَمْته". فقالت: "إن الملوك لا يُسْتَحْيا من مسألَتِهِم" فقال: " وأنت يا بُنِيّة في هذه أشْعُر".
نبغ لبيد في قول الشعر صغيراً، حتى ليقال أن النابغة رآه وهو غلام في بلاط النعمان بن المنذِر مع أعْمامه، فتوسّم فيه الشاعِريّة فسأل عنه، فنسبوه، فقال له: "يا غلام إن عينيكَ لَعَينيّ شاعِر. أفَتَقْرِضُ من الشعر شيئاً"؟ قال": " نعم يا عَم". قال: فأنشدني شيئاً مما قلته" فأنشَد قوله:
ألم تُلْمِمْ على الدّمن الخوالي    لِسَلْمى بالمذايب فالقِفال
فقال له النابِغة: أنت شاعِر بني عامر. زِدْني" فأنشَدهُ:
طَلَلٌ لخولة بالرّسيس قديمُ   فبعاقِل فالأنعَمين رسومُ
فقال له: أنت شاعر هوازن. زِدْني" فأنْشَدَهُ:
عَفَتِ الديار محلُّها فمقامها    بمنى تأبّد غَولها فرجامُها
فقال النابغة: "اذهب فأنت شاعر العرب.
وهذا مَطْلع مُعَلّقته: 
 
الـديـارُ مـحـلُّـهـا فـمُـقـامُـهَــابـمـنًـى تـأبَّـدَ غَـوْلُــهـا فَـرِجَــامُـهَــا
فـمـدافـعُ الـرَّيَّـانِ عـرِّيَ رسْــمُــهــاخـلـقـاً كـمـا ضَـمِنَ الوُحِيَّ سِـلامُـها
دمِـنٌ تَـجَـرَّمَ بـعـدَ عَـهْـدِ أنِـيـسِــهَــاحِـجَـجٌ خَـلَـوْنَ حَـلالُـهَـا وحَـرَامُـهَـا
رزقَـتْ مـرابـيـعَ الـنُّـجـومِ وصـابَهَاودقُ الـرواعـدِ جـوْدُهَـا فـرهـامُـهـا
مـنْ كـلِّ سَـارِيَــة ٍ وغــادٍ مُــدْجِــنٍوعـشــيَّـة ٍ مــتــجــاوبٍ إرْزامُــهَــا
فَـعَـلا فُـرُوعُ الأيْـهُـقَـانِ وَأطْـفَــلَـتْبـالـجـلـهـتـيـن ظـبـاؤهَـا ونـعـامُـها
والـعـيـنُ سـاكِـنــةٌ عـلـى أطْـلائِـهـاعُـوذاً تَـأجَّـلُ بـالـفـضَـاءِ بِـهَـامُـهــا
وجَـلا الـسُّـيـولُ عـن الـطّلُولِ كأنّهازبـرٌ تــجِـدُّ مــتــونَــهــا أقْـلامُــهــا
أوْ رَجْـعُ واشِـمـة ٍ أُسِـفَّ نَـؤورُهَــاكـفـفـاً تـعـرَّضَ فـوقَـهـنَّ وشـامُـهــا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1السبت 22 مايو 2021, 2:26 pm

النّابِغة الذّبياني


زياد بن معاوية الذبياني، أبو أُمامة، وأبو ثُمامة وهما ابنتاه. لُقِّبَ بالنّابِغة، وبه عُرِف. قيلَ إنّه لُقِّبَ به لِقَوله:
وَحَلَّتْ في بَني القَينِ بن جَسْرٍ     فقد نَبَغَت لهم مِنّا شُؤونُ
وقيلَ أنّهُ سُمّيَ كذلك لنبوغهِ في شعره وتفَوّقِهِ فيه، وقيلَ غيرَ ذلك. قضى حياته مُتَقّلباً بين قَبيلَتهِ، وبلاطي الحيرة وغسّان. وكان له من اللباقَةِ وحُسْن المَظْهَر، ما اسْتَغَلّ معه المنافسة القائمة بين الحيرة وغسّان. في استمالة مُنَفِّذي شِبه الجزيرة لأغراض سياسيّة واقتصاديّة. فاتَّصَل أوّلاً بالحيرة وبسلاطينها، ولا سيما عمرو بن هند والنعمان أبو قابوس بن المُنْذِر الرّابِع، الذي جعله نديمه، وأغدق عليه من المال والعطايا شيئاً كثيراً، فَحَسدُهُ سواه من المُقَربين في القصر وأخذوا يدسّون له الدّسائس. فاتُّهِم بالمُتَجَرِّدة زوج النعمان وأُخِذَ عليه مدحه للغساسِنة وهو في بلاط الحيرة. وأدى ذلك إلى جفوة قامَت بينهُ وبين النُّعمان على قتلِهِ. فهربَ إلى قومه، ثُمّ إلى غَسّان، فَلَقيَ حفاوة، وإكْراماً، قابلهما بأروع أشعار المدح. وقام وسيطاً بين قومه وغسّان حين نَشَب الخلاف بين الفريقين. لكنّهُ ظَلّ يَحِنّ إلى النّعمان- وهو في بلاطه الجديد- ويعتَذِر إليه حتى عَفا عنه، وأعاده إلى بلاطه. وظَلّ عنده حتى قُتِل النعمان فالتحق بقومه، وتوفِيَ فيهم.
يشتمل شعره بالمُجمل على المدح والرثاء، وكثير من الاعتِذار، وغزل، ووصف.


يــا دارَ مَــيّــةَ بــالــعَــلــيْــاءِ فــالــسَّــنَــدأقْــوَتْ وطَـــالَ عــلــيــهــا ســالــفُ الأَبَدِ
وقــفــتُ فــيــهــا أُصَــيــلانا أُســائِلُـهاعَــيَّــتْ جَــوابًــا ومــا بالــرَّبعِ مِــن أحَـدِ
إلاّ الأواريَّ لأيًـــا مــــا أُبَــــيّــــنُــــهَـــــاوالــنُّــؤيُ كــالــحَــوْضِ بالمَظلومَةِ الجَـلَدِ
رُدَّتْ عــلــــيَــهِ أقــاصــــيـــهِ،ولَــــبَّــــدَهُضَــرْبُ الــولــيــدةِ بالمِسْــحاة ِ في الــثَّأَدِ
خــلَّــتْ سَـــبــيــلَ أتــيٍّ كــانَ يَــحــبسُــهُورَفَّــعــتْــهُ إلــى الـسَّـجْـفـيـنِ فـالـنَّـضَـــدِ
أمــسَــتْ خَــلاءً وأمــسَى أهلُـها احْتــمَلُواأخْــنَــى عَــلــيــهــا الذي أخْنَى على لُــبَدِ
فــعَــدِّ عَــمَّــا تــرَى إذْ لا ارتِــجــاعَ لـــهُوانْــمِ الــقُــتُــودَ عــلــى عَــيْــرانــةٍ أُجُـدِ
مَــقْــذوفــةٍ بــدَخــيس الـنَّــحْضِ بـازِلُـهــالــه صَــريــفٌ صَــريــفَ الـقَـعْـوِ بالمَسَدِ
كــأنَّ رَحْــلــي وقــد زالَ الــنّــهــارُ بــنـايَــومَ الــجَــلــيلِ عــلـى مُســـتأنِـسٍ وحَــدِ
مِــن وَحــشِ وَجــرةَ مَــوشــيٍّ أكــارِِعــهُطَــاوِي الـمَـصـيـرِ كَـسِـيفِ الصَّيقَلِ الفَرَدِ
سَــرتْ عــلــيــه مِــن الــجَــوزاءِ سَـاريةٌتُــزجــي الــشَّــمــالُ عــليهِ جــامِدَ الـبَرَدِ
فَـارتـاعَ مِـن صَــوتِ كــلابٍ فـبــاتَ لـــهُطَـوْعَ الـشَّـوامـتِ مِـن خَـوْفٍ ومِـن صَرَدِ
وكــانَ ضُـمْـرانُ مِــنــهُ حــيــثُ يُـوزِعُـهُطَــعــنَ الــمُــعارِكِ عـنـد المَحـجَرِ النَّـجُدِ
شــكَّ الــفَــريــصــةَ بالمِــدْرَى فأنـفَــذَهــاطَــعــنَ الــمُــبَــيــطِرِ إذ يَشفي مِن العَضَدِ
كــأنّــهُ خــارجًــا مــن جَــنــبِ صَـفْـحَـتَهِسَــفُّــودُ شَــرْبٍ نَــسُــوهُ عِــنــدَ مُــفْــتَــأدِ
فــظَــلَّ يَــعــجَــمُ أعلَى الرَّوْقِ مُـنــقــبضًافــي حَــالــكِ الــلَّوْنِ صـدقٍ غَـيرِ ذي أوَدِ
لــمَّــا رأى واشــقٌ إقــعــاصَ صـــاحــبِـهِولا سَـــبـــيـــلَ إلـــى عَـــقـــلٍ ولا قَــــوَدِ
قالـتْ لـه النــفــسُ :إنِّــي لا أرَى طَــمعًاوإنَّ مَــوْلاكَ لــم يَــسْــلــمْ ولـــم يَـــصِـــدِ
فَــتــلــكَ تُــبــلِــغُــنــي الــنُّــعــمانَ أنَّ لـهُفـضلاً عـلى الـنَّـاسِ فـي الأدنَى وفي البَعَدِ
ولا أرَى فــاعِــلاً فــي الــنَّــاسِ يُــشــبِـهُهُولا أُحــاشِـــي مِــن الأقْـــوَامِ مـــن أحَـــدِ
إلاّ سُــــلــــيــــمــــانَ إذ قــــالَ الإلـهُ لـــهُقًُــمْ فــي الــبــريَّــةِ فــاحْــدُدْهــا عنِ الفَنَـدِ
وخــيِّــسِ الــجِــنَّ إنّــي قـــد أَذِنْــتُ لــهمْيَـبْــنُــونَ تَــدْمُــرَ بـالـصُّـفَّــاحِ والــعَـــمَـــدِ
فـمَــنْ أطــاعَــكََ فــانــفَــعْــهُ بـطــاعـتــهِكـمــا أطــاعَـــكَ وادْلُـلْــهُ عــلــى الــرَّشَّــدِ
ومــنْ عَــصــاكَ فــعــاقِــبْــهُ مُــعــاقَــبَــةًتَــنْـهَــى الـظَّـلـومَ ولا تَـقـعُـدْ عـلـى ضَــمَـدِ
إلاّ لِــمــثْــلِــك َ، أوْ مَــنْ أنــتَ سَــابِــقُــهُسـبــقَ الـجــوادِ إذا اسْـتَــولَـى عـلـى الأمَـدِ
أعــطَــى لــفــارِهَــةٍ حُــلــوٍ تــوابِــعُـــهامـــنَ الــمَــواهِــبِ لا تُــعْــطَــى على نَـــكَـدِ
الـواهِــبُ الـمـائَــةَ الـمـعْــكــاءَ زيَّــنَــهــاسَــعْــدانُ تـوضِـحُ فــي أوْبــارِهـا الـلِّـــبَـــدِ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشُّعَراء العَرَب  صورة خلفية اعلى البيانات الشخصيةيوسف قبلان سلامة
عضو جديد
عضو جديد
يوسف قبلان سلامة

الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب C13e6510
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT لبنان
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT ذكر
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTعدد المساهمات : 467
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ الميلاد : 28/04/1978
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمر : 44
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتاريخ التسجيل : 22/06/2017
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالموقع : ---
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالعمل : شاعِر وكاتب ومترجم
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTالمزاج : الحمدلله
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTTتعاليق : (لولا المشقةُ سادَ الناسُ كُلَهم ... الجودُ يُفقِر والإقدامُ قَتَّالُ)- المُتَنَبّي


الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT الشُّعَراء العَرَب 05c96310
الشُّعَراء العَرَب AjyAvTT

الشُّعَراء العَرَب  خلفية اسفل البيانات الشخصيةالشُّعَراء العَرَب Empty
مُساهمةموضوع: رد: الشُّعَراء العَرَب   الشُّعَراء العَرَب Icon_minitime1الخميس 27 مايو 2021, 2:43 pm

أبو العَلاء المَعَرّي 


أحمد بن عبدالله بن سليمان التنوخِيّ، المعروف بأبي العَلاء. ولِدَ في مَعَرَّة النّعْمان بين حلب وحماه وإليها نُسِبَ. أصيب بداء الجدري في طفولتهِ وكان في الثالِثة ثم فقد بَصَرهُ وكان في السادِسة. لم يَحُلْ ذلكَ دون تَحْصيلِهِ للثّقافة الواسِعة، فأخذَ عن أبيه مبادِئ العُلوم، ثم راح يطوف في البلاد من مَعَرّة النعمان إلى حَلب إلى أنطاكية إلى اللاذقية إلى طرابلس الشام، باحِثاً مُنَقِّباً، مُخْتَلِفاً إلى المكتبات ودور العِلم، مُتَرَدّداً على العُلَماء والرهبان، جائلاً في كُلّ فَن، وفي كل فرع من فروع المعرِفة، حتى كانت له ثقافة واسِعة عميقة. نظم الشعر منذ حداثته وانقادَت له القوافي كما انقادَت له اللغة وعُلومها.
في سنة 1007 ميلاديّة سكن حَيّاً قديما  يُدعى "سويقة ابن غالب" حيث جالس وعاشر كبار الرجال وأرْباب الثّقافة. كما كان له في عاصمة الخلافة أثراً عظيماً أثار إعجاب المعجبين، وحسد الحاسدين.
وفيما هو كذلك بَلَغَه نبأ وفاة والدته فغادَرَ بغداد قاصِداً المَعَرّة، وفيما هو في الطريق تُوفِيَتْ والدتهُ، فجَزَعَ عليها جَزَعاً عظيماً، وكان لوفاتها أثر عميق في نفسه ما زادهُ تشاؤماً وحَمَلهُ على الزُّهْدِ واعْتِزال الدّنيا. فَلَزمَ بيته في المَعَرّة  وَسَمّى نَفسهُ "رَهين المحْبسَيْن" يعني العَمى والبيت. ونظَمَ ديوانهُ الفَلْسَفِيّ الذي سَمّاهُ "اللزوميات" كما وَضَعَ رِسالة الغُفْران. كان أبو العلاء مَطْمَحَ الأنظار، ومَحَطّ الآمال، يقصدهُ القاصي والدّاني، لِيَسْمَع أقوالهُ ويَغْرِف من بَحْرهِ.
توفِيَ عن عمر ناهز الخامسة والثمانين في بيته في المَعَرّة بعد أن أثرى المكتبة العربية بعيون الشعر، ودُرر النَّثْر. فَضَجَّت البلاد لوفاته، ورثاه الشعراء وبكاه الأدباء.
تركَ المعَري مؤلفات كثيرة قيلَ إنها بَلَغَت الخمسين، ولم يَصِلْنا منها إلا بِضعة مؤلّفات نذكُر منها: "اللزوميات" أو (لزوم ما لا يَلْزَم)، و"سِقْطُ الزَّنْد"، و"ضَوء السِّقط" (وهو شرح المَعَرّي على سقطه)، و"عَبَثُ الوليد" (شَرح على البُحْتُري ونقد له)، و"معجزة أحمد" (في شرح شِعْر المُنَبّي)، ورسالة الغُفران"، و"زجر النابِح"، ورسالة المَلائكة.
 ولن ندخُل في ما قالهُ أبو العَلاء الناثِر، على جماله وروعته وأهَمّيَتهِ وسنكتفي بإيراد إحدى قصائده العظيمة:


[rtl]غَيْرُ مُجْدٍ في مِلّتي واعْتِقادي[/rtl]

[rtl]نَوْحُ باكٍ ولا تَرَنّمُ شادِ[/rtl]

[rtl]وشَبِيهٌ صَوْتُ النّعيّ إذا قِي[/rtl]

[rtl]سَ بِصَوْتِ البَشيرِ في كلّ نادِ[/rtl]

[rtl]أَبَكَتْ تِلْكُمُ الحَمَامَةُ أمْ غَنْ[/rtl]

[rtl]نَت عَلى فَرْعِ غُصْنِها المَيّادِ[/rtl]

[rtl]صَاحِ هَذِي قُبُورُنا تَمْلأ الرُّحْ[/rtl]

[rtl]بَ فأينَ القُبُورُ مِنْ عَهدِ عادِ[/rtl]

[rtl]خَفّفِ الوَطْء ما أظُنّ أدِيمَ ال[/rtl]

[rtl]أرْضِ إلاّ مِنْ هَذِهِ الأجْسادِ[/rtl]

[rtl]وقَبيحٌ بنَا وإنْ قَدُمَ العَهْ[/rtl]

[rtl]دُ هَوَانُ الآبَاءِ والأجْدادِ[/rtl]

[rtl]سِرْ إنِ اسْطَعتَ في الهَوَاءِ رُوَيداً[/rtl]

[rtl]لا اخْتِيالاً عَلى رُفَاتِ العِبادِ[/rtl]

[rtl]رُبّ لَحْدٍ قَدْ صَارَ لَحْداً مراراً[/rtl]

[rtl]ضَاحِكٍ مِنْ تَزَاحُمِ الأضْدادِ[/rtl]

[rtl]وَدَفِينٍ عَلى بَقايا دَفِينٍ[/rtl]

[rtl]في طَويلِ الأزْمانِ وَالآباءِ[/rtl]

[rtl]فاسْألِ الفَرْقَدَينِ عَمّنْ أحَسّا[/rtl]

[rtl]مِنْ قَبيلٍ وآنسا من بلادِ[/rtl]

[rtl]كَمْ أقامَا على زَوالِ نَهارٍ[/rtl]

[rtl]وَأنارا لِمُدْلِجٍ في سَوَادِ[/rtl]

[rtl]تَعَبُ كُلّها الحَياةُ فَما أعْ[/rtl]

[rtl]جَبُ إلاّ مِنْ راغبٍ في ازْديادِ[/rtl]

[rtl]إنّ حُزْناً في ساعةِ المَوْتِ أضْعَا[/rtl]

[rtl]فُ سُرُورٍ في ساعَةِ الميلادِ[/rtl]

[rtl]خُلِقَ النّاسُ للبَقَاءِ فضَلّتْ[/rtl]

[rtl]أُمّةٌ يَحْسَبُونَهُمْ للنّفادِ[/rtl]

[rtl]إنّما يُنْقَلُونَ مِنْ دارِ أعْما[/rtl]

[rtl]لٍ إلى دارِ شِقْوَةٍ أو رَشَادِ[/rtl]

[rtl]ضَجْعَةُ المَوْتِ رَقْدَةٌ يُستريحُ ال[/rtl]

[rtl]جِسْمُ فيها والعَيشُ مِثلُ السّهادِ[/rtl]

[rtl]أبَناتِ الهَديلِ أسْعِدْنَ أوْ عِدْ[/rtl]

[rtl]نَ قَليلَ العَزاءِ بالإسْعَادِ[/rtl]

[rtl]إيه للّهِ دَرّكُنّ فأنْتُنّ اللْ[/rtl]

[rtl]لَوَاتي تُحْسِنّ حِفْظَ الوِدادِ[/rtl]

[rtl]ما نَسيتُنّ هالِكاً في الأوانِ ال[/rtl]

[rtl]خَالِ أوْدَى مِنْ قَبلِ هُلكِ إيادِ[/rtl]

[rtl]بَيْدَ أنّي لا أرْتَضِي مَا فَعَلْتُنْ[/rtl]

[rtl]نَ وأطْواقُكُنّ في الأجْيَادِ[/rtl]

[rtl]فَتَسَلّبْنَ وَاسْتَعِرْنَ جَميعاً[/rtl]

[rtl]منْ قَميصِ الدّجَى ثيابَ حِدادِ[/rtl]

[rtl]ثُمّ غَرِّدْنَ في المَآتِمِ وانْدُبْ[/rtl]

[rtl]نَ بِشَجْوٍ مَعَ الغَواني الخِرادِ[/rtl]

[rtl]قَصَدَ الدهر من أبي حَمزَةَ الأوْ[/rtl]

[rtl]وَابِ مَوْلى حِجىً وخِدن اقتصادِ[/rtl]

[rtl]وفَقيهاً أفكارُهُ شِدْنَ للنّعْ[/rtl]

[rtl]مانِ ما لم يَشِدْهُ شعرُ زِيادِ[/rtl]

[rtl]فالعِراقيُّ بَعْدَهُ للحِجازِىْ[/rtl]

[rtl]يِ قليلُ الخِلافِ سَهْلُ القِيادِ[/rtl]

[rtl]وخَطيباً لو قامَ بَينَ وُحُوشٍ[/rtl]

[rtl]عَلّمَ الضّارِياتِ بِرَّ النِّقَادِ[/rtl]

[rtl]رَاوِياً للحَديثِ لم يُحْوِجِ المَعْ[/rtl]

[rtl]رُوفَ مِنْ صِدْقِهِ إلى الأسْنادِ[/rtl]

[rtl]أَنْفَقَ العُمرَ ناسِكاً يَطْلُبُ العِلْ[/rtl]

[rtl]مَ بكَشْفٍ عَن أصْلِهِ وانْتِقادِ[/rtl]

[rtl]مُستَقي الكَفّ مِنْ قَليبِ زُجاجٍ[/rtl]

[rtl]بِغُرُوبِ اليَرَاعِ ماءَ مِدادِ[/rtl]

[rtl]ذا بَنَانٍ لا تَلْمُسُ الذّهَبَ الأحْ[/rtl]

[rtl]مَرَ زُهْداً في العَسجَدِ المُستَفادِ[/rtl]

[rtl]وَدِّعا أيّها الحَفيّانِ ذاكَ الشْ[/rtl]

[rtl]شَخْصَ إنّ الوَداعَ أيسَرُ زَادِ[/rtl]

[rtl]واغْسِلاهُ بالدّمعِ إنْ كانَ طُهْراً[/rtl]

[rtl]وادْفِناهُ بَيْنَ الحَشَى والفُؤادِ[/rtl]

[rtl]واحْبُوَاهُ الأكْفانَ مِنْ وَرَقِ المُصْ[/rtl]

[rtl]حَفِ كِبْراً عن أنْفَسِ الأبْرادِ[/rtl]

[rtl]واتْلُوَا النّعْشَ بالقِراءَةِ والتّسْ[/rtl]

[rtl]بِيحِ لا بالنّحيبِ والتّعْدادِ[/rtl]

[rtl]أسَفٌ غَيْرُ نافِعٍ وَاجْتِهادٌ[/rtl]

[rtl]لا يُؤدّي إلى غَنَاءِ اجْتِهادِ[/rtl]

[rtl]طالَما أخْرَجَ الحَزينُ جَوَى الحُزْ[/rtl]

[rtl]نِ إلى غَيْرِ لائِقٍ بالسَّدادِ[/rtl]

[rtl]مِثْلَ ما فاتَتِ الصّلاةُ سُلَيْما[/rtl]

[rtl]نَ فَأنْحَى على رِقابِ الجِيادِ[/rtl]

[rtl]وهوَ مَنْ سُخّرَتْ لهُ الإنْسُ والجِنْ[/rtl]

[rtl]نُ بما صَحّ من شَهادَةِ صَادِ[/rtl]

[rtl]خافَ غَدْرَ الأنامِ فاستَوْدَعَ الرّي[/rtl]

[rtl]حَ سَليلاً تَغْذُوهُ دَرَّ العِهَادِ[/rtl]

[rtl]وَتَوَخّى لَهُ النّجاةَ وَقَدْ أيْ[/rtl]

[rtl]قَنَ أنّ الحِمَامَ بالمِرْصادِ[/rtl]

[rtl]فَرَمَتْهُ بهِ على جانِبِ الكُرْ[/rtl]

[rtl]سِيّ أُمُّ اللُّهَيْمِ أُخْتُ النّآدِ[/rtl]

[rtl]كيفَ أصْبَحتَ في مَحلّكَ بعدي[/rtl]

[rtl]يا جَديراً منّي بحُسْنِ افتِقادِ[/rtl]

[rtl]قد أقَرّ الطّبيبُ عَنْكَ بِعَجْزٍ[/rtl]

[rtl]وتَقَضّى تَرَدّدُ العُوّادِ[/rtl]

[rtl]وَانْتَهَى اليأسُ مِنكَ وَاستشعَرَ الوَجْ[/rtl]

[rtl]دُ بأنْ لا مَعادَ حتى المعادِ[/rtl]

[rtl]هَجَدَ السّاهرُونَ حَوْلَكَ للتمْ[/rtl]

[rtl]ريضِ وَيحٌ لأعْيُنِ الهُجّادِ[/rtl]

[rtl]أنتَ مِن أُسْرةٍ مَضَوْا غَيرَ مَغْرُو[/rtl]

[rtl]رينَ مِنْ عَيشَةٍ بِذاتِ ضِمادِ[/rtl]

[rtl]لا يُغَيّرْكُمُ الصّعيدُ وكونوا[/rtl]

[rtl]فيهِ مثلَ السّيوفِ في الأغمادِ[/rtl]

[rtl]فَعَزيزٌ عَليّ خَلْطُ اللّيالي[/rtl]

[rtl]رِمَّ أقدامِكُمْ بِرِمّ الهَوَادي[/rtl]

[rtl]كُنتَ خِلّ الصِّبا فلَمّا أرادَ ال[/rtl]

[rtl]بَينَ وَافَقْتَ رأيَهُ في المُرادِ[/rtl]

[rtl]ورأيتَ الوَفاءَ للصّاحِبِ الأوْ[/rtl]

[rtl]وَلِ مِنْ شيمَةِ الكَريمِ الجَوادِ[/rtl]

[rtl]وَخَلَعْتَ الشّبابَ غَضّاً فَيا لَيْ[/rtl]

[rtl]تَكَ أَبْلَيْتَهُ مَعَ الأنْدادِ[/rtl]

[rtl]فاذْهَبا خير ذاهبَينِ حقيقَيْ[/rtl]

[rtl]نِ بِسُقْيا رَوائِحٍ وَغَوَادِ[/rtl]

[rtl]ومَراثٍ لَوْ أنّهُنّ دُمُوعٌ[/rtl]

[rtl]لمَحَوْنَ السّطُورَ في الإنْشادِ[/rtl]

[rtl]زُحَلٌ أشرَفُ الكَواكبِ داراً[/rtl]

[rtl]مِنْ لِقاءِ الرّدَى على ميعادِ[/rtl]

[rtl]ولِنارِ المِرّيخِ مِن حَدَثانِ الدّهْ[/rtl]

[rtl]رِ مُطْفٍ وَإنْ عَلَتْ في اتّقادِ[/rtl]

[rtl]وَالثَرَيّا رَهينَةٌ بِافْتِراقِ الشْ[/rtl]

[rtl]شَمْلِ حَتّى تُعَدّ في الأفرادِ[/rtl]

[rtl]فليَكُنْ لِلْمُحَسَّنِ الأجَلُ المَمْ[/rtl]

[rtl]دودُ رغماً لآنُفِ الحُسّادِ[/rtl]

[rtl]وَلْيَطِبْ عَنْ أخيهِ نَفساً وأبْنا[/rtl]

[rtl]ء أخيهِ جَرائحِ الأكبادِ[/rtl]

[rtl]وإذا البَحْرُ غاضَ عنّي ولم أرْ[/rtl]

[rtl]وَ فلا رِيّ بادّخارِ الثِّمادِ[/rtl]

[rtl]كُلُّ بَيْتٍ للْهَدْمِ ما تَبْتَني الوَرْ[/rtl]

[rtl]قاءُ والسّيّدُ الرّفيعُ العِمادِ[/rtl]

[rtl]والفَتَى ظاعِنٌ ويَكفيهِ ظِلُّ السْ[/rtl]

[rtl]سَدْرِ ضَرْبَ الأطْنابِ والأوْتادِ[/rtl]

[rtl]بانَ أمْرُ الإلَهِ واختَلَفَ النّا[/rtl]

[rtl]سُ فَداعٍ إلى ضَلالٍ وَهَادِ[/rtl]

[rtl]والّذي حارَتِ البَرِيّةُ فِيهِ[/rtl]

[rtl]حَيَوَانٌ مُسْتَحْدَثٌ مِن جَمادِ[/rtl]

[rtl]واللّبيبُ اللّبيبُ مَنْ لَيسَ يَغْترْ[/rtl]

[rtl]رُ بِكُوْنٍ مَصيرُهُ للفَسادِ[/rtl]

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
الشُّعَراء العَرَب
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
رابطة محبي اللغة العربية :: منتدى الأدب العربي :: قسم النقد و تاريخ الأدب و الإتجاهات الأدبية (محمد فهمي يوسف)-
انتقل الى:  
جميع المشاركات تمثل وجهة نظر كاتبها ولا تمثل بالضرورة وجهة نظر المنتدى
جميع حقوق الطبع والنشر محفوظة لـ رابطة محبي اللغة العربية
تحويل وبرمجة : خادم الاسلام